العراق يعلن اعتقال مساعد لـ”الزرقاوي”

السياسي – أعلنت وزارة الداخلية العراقية، الثلاثاء، عن اعتقال مساعد لـ”أبي مصعب الزرقاوي”، الذي كان يتزعم تنظيم “القاعدة” في العراق.

وذكرت الوزارة في بيان، أن مجموعات وكالة الاستخبارات تمكنت من إلقاء القبض على أحد معاوني الزرقاوي في منطقة “حي الرفاق” ببغداد.

وأوضحت أن “عملية القبض تمت بعد تشكيل فريق مختص، ونصب كمين محكم له بعد متابعته من محافظة ديالى (شرقا) والإطاحة به في محافظة بغداد”.

وأشارت إلى أن الرجل الذي لم تذكر اسمه “مطلوب وفق أحكام الإرهاب، لانتمائه لعصابات داعش الإرهابية، وعمل في ما تسمى مفارز الاغتيالات (بمنطقة) قاطع هبهب في ولاية ديالى”.

وأكدت الوزارة أن “معاون الزرقاوي اعترف بانتمائه لتلك العصابات الإجرامية” من خلال التحقيقات الأولية، وأنه “شارك في عدة عمليات إرهابية مع عصابات القاعدة وداعش”.

وأوضحت أنه “شارك في نصب سيطرات (حواجز) وهمية للاغتيالات، وتهجير المواطنين في ناحية هبهب بدوافع طائفية قبل عمليات التحرير”، وفق البيان.

وكان تنظيم “القاعدة” ينشط في محافظات العراق، وخصوصا وسط وشمال البلاد في الفترة بين 2005 و2014.

وخضعت مناطق عديدة في ديالى، وأخرى في محافظات شمالية وغربية خلال العنف الطائفي بين العامين 2005 و2007 إلى سيطرة تنظيم “القاعدة”.

وتولى “أبو مصعب الزرقاوي” قيادة “القاعدة” في العراق عام 2004، قبل أن تقتله غارة جوية أمريكية صيف 2006 بمحافظة ديالى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى