الفرقاء الليبيين يتفقون على اللقاء في غدامس

كشف عضو مجلس النواب الليبي عائشة يوسف الطبلقي، إن أعضاء مجلس النواب المجتمعين في طنجة المغربية، اتفقوا على عقد جلسة بكامل النصاب في مدينة غدامس الليبية منتصف الأسبوع القادم.

وأضافت الطبلقي في تصريح لوكالة “سبوتنيك” الروسية  إن “كامل أعضاء مجلس النواب الليبي المجتمعين في مدينة طنجة المغربية ناقشوا العديد من القضايا التي من شأنها أن تساعد في تحسين أداء المجلس ليقوم بدوره المناط به لخدمة المرحلة القادمة لإنهاء الأزمة وتوحيد مؤسسات الدولة ويجهز بيانا ختاميا سيتم تلاوته يوم السبت المقبل بحضور وزير الخارجية المغربي”.

ويضاف الاجتماع التشاوري لمجلس النواب الليبي بمدينة طنجة المغربية إلى سلسلة اللقاءات الليبية – الليبية المنظمة على أرض المملكة المغربية، والهادفة إلى دعم التسوية السياسية للأزمة الليبية، بدءا بجلسات الحوار السياسي التي أفضت إلى التوقيع على اتفاق الصخيرات، ثم جلسات الحوار الليبي-الليبي ببوزنيقة.

وتعاني ليبيا من فوضى أمنية وصراع على السلطة بين الحكومة في طرابلس المعترف بها من المجتمع الدولي، وحكومة موازية في شرق البلاد يدعمها مجلس النواب وقوات “الجيش الوطني” بقيادة المشير خليفة حفتر، منذ الإطاحة بنظام معمر القذافي في العام 2011.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى