“الفرنسية” تنهي مسيرة جميع “إيرباص A 380” فورا

السياسي-وكالات

في خضم الأزمة التي يشهدها قطاع الملاحة الجوية، قرّرت “الخطوط الجوية الفرنسية” Air France وضع حدّ لمشوار أضخم طائرة تجارية تابعة لشركة إيرباص.

لم تعد طائرات “إيرباص إيه 380” Airbus A380 التابعة لشركة الخطوط الجوية الفرنسية تحلّق في الجوّ بعد اليوم، فبعد توقف عملها تقريبا لعدة أسابيع بسبب جائحة كوفيد-19، أعلنت شركة الخطوط الجوية الفرنسية – “كيه إل إم” KLM (شركة فرنسية هولندية)، يوم الأربعاء 20 مايو، عن “التوقف الدائم” لاستخدام الطائرة العملاقة المكلفة، وذلك قبل عامين ونصف العام عن الموعد المحدد لهذا التوقف. د

وقالت الشركة إن الطائرات التسعة التابعة لأسطولها والموجودة بالفعل على الأرض “لن تقوم بأيّ رحلات تجارية بعد الآن”.

وكانت شركة النقل الجوي الفرنسية-الهولندية قد أوضحت في يوليو 2019 أنه لأسباب تتعلق بعدم ربحية الطائرة، وكثرة استهلاكها للكيروسين وتسببها في تلويث الجو، أنها ستوقف تحليق عملاق الطائرات في نهاية عام 2022.

بالنسبة لشركة الخطوط الجوية الفرنسية، يعد هذا القرار جزءًا من عملية “تبسيط الأسطول الجوي”، والذي تودّ أن تجعله “أكثر قدرة على المنافسة”، مع “طائرات أكثر حداثة وأكثر كفاءة وذات تأثير بيئي منخفض بشكل كبير”.

إنقاذ الدولة الفرنسية لشركة الخطوط الجوية

بسبب الإغلاق شبه التام للحدود والانكماش الاقتصادي المفاجئ، سجلت شركة الخطوط الجوية الفرنسية – كيه إل إم، خسارة صافية قدرها 1.8 مليار يورو في الثلاثي الأول من العام الجاري، وعرضت توقعات قاتمة لنشاطها يستمر إلى غاية الثلاثي الثالث.

انهارت مواردها المالية، فمنحتها الدولة دعما بقيمة 7 مليار يورو، مقابل تحسين ربحيتها وتطوير علاقتها بالبيئة. كما تخطط الحكومة الهولندية أيضًا مساعدة شركة كيه إل إم المتعاقدة مع الخطوط الفرنسية، بمبلغ 2 إلى 4 مليار يورو.

ما البديل؟

قالت شركة الخطوط الجوية الفرنسية إن “طائرة إيرباص إيه 380 سيتم استبدالها بطائرات من الجيل الجديد، مثل طائرة “إيرباص إيه 350″ Airbus A350 و طائرة بوينج 787” Boeing 787 .

وكانت الشركة قد أعلنت كذلك أنها ستجهز ستين طائرة إيرباص إيه 220-300، لتحل تدريجيا محل طائرات إيه 318 وإيه 319 التي تشكل أسطول الخطوط الجوية الفرنسية القصير والمتوسط المدى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق