الفلبين ترفض الديه بدل حياة الخادمة القتيلة في الكويت

السياسي – عادت قضية مقتل الخادمة الفلبينية جانلين فيلافيندي في الكويت، إلى الواجهة، بعد تصريحات “نارية” لوزير الخارجية الفلبيني تيودورو لوكسين، أكد فيها أن بلاده سترفض أي تعويض مالي.

وقال الوزير، إن بلاده سترفض أي “دية”، أو أموال تقدم من المتهمين بقتل الخادمة الفلبينية فيلافيندي في الكويت، كتعويض على وفاتها.

وأضاف الوزير، في تغريدة على “تويتر”: “أرفض أي عرض يقدم كدية أو أموال عن تعذيب وقتل (الخادمة).. أريد حياة شخصين اثنين بدل حياة الخادمة فيلافيندي”.

وقبل ذلك، ذكرت وسائل الإعلام الفلبينية، أن سلطات مانيلا قررت فرض حظر شامل على إرسال العمال الفلبينيين إلى الكويت، بعد أن أظهر تشريح جثة الخادمة فيلافيندي تعرضها للتعذيب والإيذاء الجنسي من أصحاب عملها.

وأوردت وكالة الأنباء الرسمية في الفلبين، أن “المحامي الذي عينته وزارة الشؤون الخارجية الفلبينية، لمقاضاة قتلة الخادمة الفلبينية غير مصرح له باقتراح أو قبول أي دية أو أموال تقدم من قتلة فيلافيندي”.

وكانت الخارجية الكويتية، قد أعربت عن استيائها لقرار الفلبين فرض حظر شامل على إرسال العمالة للكويت، على خلفية مقتل خادمة منزلية فلبينية على أيدي أرباب عملها مجددا.

ووصف مساعد وزير الخارجية الكويتي للشؤون القنصلية سامي الحمد، الجريمة المرتكبة بحق المواطنة الفلبينية بـ”البشعة والغريبة”، واعتبرها “اعتداء على المجتمع الكويتي وقيمنا الإسلامية”.

وقبل أيام أعلنت خارجية الفلبين، أن السلطات في الكويت قد سمحت لها بالمشاركة في التحقيق بشأن قضية قتل الخادمة الفلبينية فيلافيندي.

المصدر: وكالات

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى