الفلبين تسمح لمواطنيها بالبقاء في إيران ولبنان

السياسي – رويترز – قال مسؤولون من الفلبين إن بلادهم لن تطلب من مواطنيها مغادرة إيران ولبنان وسط مخاوف من تفجر الصراع في الشرق الأوسط، لكن أمر الإجلاء الإلزامي لا يزال ساريا على العاملين في العراق.

وتوجه وزير البيئة، روي سيماتو، وهو جنرال متقاعد عينه الرئيس رودريغو دوتيرتي مبعوثا خاصا للشرق الأوسط، إلى قطر، اليوم الخميس، ليشرف على مساعي الإجلاء.

وقال للصحفيين: “الوضع لا يمكن التنبؤ به. في بعض الأحيان يحدث هجوم صاروخي مفاجئ”. وأضاف: “لديهم خيار الضغط على الزناد. علينا أن نكون مستعدين في حال وقوع بعض الحوادث”.

ويعيش أكثر من مليوني فلبيني ويعملون في الشرق الأوسط ويرسلون مليارات الدولارات في صورة حوالات سنوية إلى الفلبين.

ومن بين هؤلاء، يعيش 30 ألفا في لبنان وأكثر من ألف في إيران، عدا عن العمالة غير المسجلة.

المصدر: رويترز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى