الفيضانات تشل العاصمة الإندونيسية

السياسي – شُلت الحركة في أحياء كاملة وعشرات الطرق الرئيسية في العاصمة الإندونيسية جاكرتا، اليوم السبت؛ بسبب فيضانات عارمة أعقبت تهاطل أمطار غزيرة.

وبحسب تقارير إخبارية، تم إجلاء أكثر من 1300 شخص إلى مراكز إيواء مؤقتة، بعد أن غرقت أجزاء من العاصمة جاكرتا تحت 1,2 إلى 1,7 متر من المياه.

وأظهرت مشاهد مصورة رجال الإنقاذ يتنقلون على زوارق سعيا لإجلاء مسنين وأطفال من منازل تغمرها المياه في مناطق جنوب وشرق البلاد، منيت بأضرار جسيمة.

كما أظهرت الصور المنتشرة على نطاق واسع عبر منصات التواصل الاجتماعي غمر المياه لعشرات السيارات في الشوارع الغارقة بدورها.

2021-02-2_120278_highres

وقال المتحدث باسم الوكالة الوطنية للإغاثة في إندونيسيا يوسف لطيف، خلال تصريحات لوسائل إعلام دولية: إن الفيضانات ”نجمت عن تساقط أمطار غزيرة جدا“.

وأضاف لطيف: ”غزارة الأمطار كانت قوية جدا بسبب الأحوال الجوية السيئة في جاكرتا، حيث يتساقط المطر منذ ليل أمس.. أولويتنا هي للأولاد والأطفال وكبار السن“.

2021-02-image-26

وأشار المتحدث إلى أن الجهات المختصة في الدولة ”لم تسجل أي وفيات حتى الآن“ جراء الفيضانات.

وجاكرتا مدينة كبيرة يبلغ عدد سكانها نحو 30 مليون نسمة. وكثيرا ما تجتاحها الفيضانات في موسم الأمطار.

وتعرضت المدينة لبعض من أسوأ كوارث الفيضانات منذ سنوات في شهر كانون الثاني/يناير العام الماضي، بعد هطول أمطار تسببت بانجراف أتربة.

2021-02-1bc3c391-5e78-4ded-9398-7fe191f03118

ولقي 67 شخصا على الأقل حتفهم في جاكرتا ومدن مجاورة خلال تلك الكارثة، ووصلت مياه الفيضانات إلى الطابق الثاني لبعض المباني بعدما فاضت أنهر عن ضفافها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى