القبض على نجمة أمريكية لملابسها الفاضحة على الشاطئ

السياسي-وكالات

وثقت نجمة أمريكية، اللحظة التي اعتقلتها فيها الشرطة على شاطئ شعبي لارتدائها “بيكيني”.

كانت سام باندا، المعروفة بعروضها البهلوانية تستمتع بالشمس مع صديقتها على شاطئ ميرتل بيتش في ولاية ساوث كارولينا، عندما تم استدعاء الشرطة للقبض عليها.

وتظهر الصور لخظة القبض عليها لكونها “عارية”. بينما جادلت الضباط قائلة: “أرتدي هذا في الشاطئ كل يوم”.

وتساءلت عن سبب احتجازها، ليوضح لها أحد الضباط بأنه “لا يجوز لأي شخص أن يظهر عارية في أي شاطئ عام”، لترد عليه: “أنا لست عارية”.

وفي ميرتل بيتش، يحظر ارتداء البكيني في الأماكن العامة.

وقالت سام التي عرضت مقطع الفييديو عبر صفحتها على موقع “فيس بوك”، إن أحد رواد الشاطئ “اتصل برجال الشرطة بسبب بيكيني”.

وانتقدت سام الشخص الذي اتصل على ما يبدو بالشرطة لـ “اعتراضه على جسد أنثوي” أمام “ابنته المراهقة”.

وقالت الشرطة على قناة “فوكس 8″، إنه تم استدعاؤها إلى الشاطئ بسبب تقرير عن امرأتين “ترقصان وتصوران مقاطع فيديو على الشاطئ” أثناء ارتدائهما البيكيني.

وعندما وصل الضباط “حاولت إحداهما الهروب من الضباط وتم احتجازها”، بحسب المصدر ذاته.

وتم إطلاق سراح المرأتين في نهاية المطاف دون توجيه اتهامات بعد أخذ تعهد عليهما بعدم ارتداء البيكيني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى