القهوة والشاي الأخضر يقللان خطر الوفاة للمصابين بالسكري

السياسي – إذا كنت مصابًا بداء السكري من النوع الثاني وتحب شرب الشاي الأخضر أو ​​القهوة، فإن بحثًا جديدًا يشير إلى أن ذلك قد يقلل من احتمالات الوفاة المبكرة.

فقد وجدت الدراسة أن تناول 4 أكواب أو أكثر من الشاي الأخضر مع فنجانين من القهوة يوميًا كان مرتبطًا بانخفاض خطر الوفاة بنسبة 63%.

أما إذا تناولت أحدهما فقط، فقد يقلل فنجان واحد من القهوة أو الشاي الأخضر يوميًا من خطر الموت المبكر بنسبة 12% إلى 15%.

وقال الكاتب الرئيسي للدراسة، الدكتور “يوجي كوموريتا”، الأستاذ المساعد في كلية الدراسات العليا للعلوم الطبية بجامعة كيوشو باليابان: .”المشروبات المألوفة مثل الشاي الأخضر والقهوة قد يكون لها تأثيرات معززة للصحة. لقد أظهرنا أن ارتفاع استهلاك الشاي الأخضر والقهوة كان مرتبطًا بانخفاض معدل الوفيات، ويبدو أن تأثيرهما المشترك أكبر مع الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2”.

وقال “كوموريتا” إن التفسير لا يزال غير معروف، لكن كلاهما يحتوي على عناصر غذائية قد تقلل الالتهاب، من بين فوائد صحية أخرى.

وقالت الدكتورة “مينيشا سود”، أخصائية الغدد الصماء في مستشفى لينوكس هيل في مدينة نيويورك، والتي لم تشارك في الدراسة إن “الآثار الإيجابية للشاي الأخضر ليست خاصة بمرضى السكري. ثبت في العديد من الدراسات السكانية أن الأشخاص في اليابان الذين يستهلكون كميات كبيرة من الشاي الأخضر لديهم معدل وفيات أقل”.

وأوضحت الطبيبة أن النتائج قد لا تنطبق على غير اليابانيين، لأن جودة الشاي الأخضر في اليابان مختلفة على الأرجح، كما هو الحال بالنسبة للسكان.

كما أشارت أخصائية التغذية “بات تاليو” إلى أن جودة الشاي الأخضر قد تختلف في اليابان، مضيفة أن الأهم من ذلك هو أن الكمية التي يشربها اليابانيون قد تكون مختلفة وهم لا يضيفون بالضرورة الكريمة والسكر، التي قد تقلل الفوائد الصحية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى