الليرة اللبنانية تسجل انخفاضاً قياسياً جديداً أمام الدولار

سجلت الليرة اللبنانية هبوطا قياسيا جديدا، اليوم الخميس، حيث تخطى سعر صرف الليرة أمام الدولار الأمريكي في السوق السوداء عتبة الـ24 ألف ليرة مقابل الدولار الواحد.

وتراوح سعر صرف الدولار بين 24300 و24200 ليرة للمبيع و24200 و24150 ليرة للشراء، وذلك للمرة الأولى منذ يوليو الماضي، عقب اعتذار سعد الحريري عن تشكيل الحكومة، حيث تجاوز حينها سعر الصرف الـ23 ألف ليرة.

الليرة اللبنانية تسجل مستوى قياسيا من الانخفاض أمام الدولار

ويأتي تسجيل سعر الصرف القياسي هذا بعد تدهور مستمر منذ سبتمبر، حين اقترب سعر الصرف من 15 ألفا مقابل الدولار بعد الإعلان عن تشكيل حكومة جديدة برئاسة نجيب ميقاتي، في خطوة جاءت بعد أكثر من عام من شلل سياسي، إثر استقالة الحكومة السابقة بعد أيام من انفجار مرفأ بيروت المروع في أغسطس 2020.

ومع خسارة الليرة أكثر من تسعين في المئة من قيمتها مقابل الدولار في السوق السوداء في غضون عامين، تدهورت قدرة اللبنانيين الشرائية، فيما بات الحد الأدنى للأجور تحت عتبة ثلاثين دولارا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى