“المرأة الخارقة 1984” في السينما وعبر الانترنت في عيد الميلاد

السياسي-وكالات

سيُطرح فيلم “ووندر وومان 1984” Wonder Woman 1984 “المرأة الخارقة 1984” في دور العرض بالولايات المتحدة وعلى شبكة البث “إتش.بي.أو ماكس”HBO Max لشركة “إيه.تي آند تي” في نفس التوقيت اعتباراً من يوم عيد الميلاد في 25 ديسمبر (كانون الأول)، في خطة بث غير معتادة فرضتها جائحة كورونا.

وقالت شركة وارنر براذرز للترفيه التابعة لشركة إيه.تي آند تي أمس الأربعاء إن الفيلم الذي حقق في نسخته الأولى نجاحاً كاسحاً سيُعرض في دور السينما خارج الولايات المتحدة، أين لا تتوفر شبكة “إتش.بي.أ”و ماكس، بدايةً من 16 ديسمبر (كانون الأول).

وفي منشور عن سبب قرار الشركة إتاحة الفيلم للمشاهدين في المنازل والسينما في التوقيت ذاته، قال جيسون كيلار المدير التنفيذي لشركة وارنر ميديا: “بالنسبة لفيلم بهذا الحجم، هذه واقعة غير مسبوقة”.

وعادة ما تطرح الأفلام السينمائية في دور العرض لحوالي 75 يوماً قبل عرضها في قنوات البث.

وفيلم “المرأة الخارقة 1984” من أفلام الحركة ومن بطولة غال غادوت، وكان من المقرر في البداية طرحه في دور السينما في يونيو (حزيران) الماضي
غير أن شركات الإنتاج السينمائي في هوليوود قررت تأجيل عرض معظم الأعمال السينمائية محط الأنظار إلى 2021، بعد إغلاق دور كثيرة في أسواق رئيسية بسبب فيروس كورونا، ما وجه ضربة قاصمة لشركات الإنتاج.

وتأجل عرض “المرأة الخارقة 1984” عدة مرات، وهو آخر فيلم من أفلام الحركة التي حظيت بميزانية ضخمة على قائمة 2020.

ونالت خطة العرض تأييد مخرجة الفيلم باتي جنكينز التي سعت من قبل لعرضه في دور السينما.

وقالت على تويتر: “في مرحلة ما تفضّل أن تشارك الآخرين الحب والبهجة على أي شيء آخر، أتمنى حقا أن يمنح فيلمنا قدراً بسيطاً من البهجة والمتنفس لكم جميعاً في موسم العطلات القادم”.

وقالت غادوت إن الخطوة “لم تكن قراراً سهلاً”.

وكتبت على تويتر “لم نظن أبدا أننا سنضطر لتأجيل العرض طوال هذه الفترة، لكن كوفيد عصف بكل عوالمنا”.

وتحاول الشركة اجتذاب مشتركين جدد إلى خدمة إتش.بي.أو ماكس التي أطلقتها في مايو (أيار) مقابل اشتراك شهري بـ 15 دولار لتنافس شركة نتفليكس.

والمرأة الخارقة 1984 هو الجزء الثاني من فيلم المرأة الخارقة الذي أُنتج في 2017 وبلغت إيراداته 821.8 مليون دولار من مبيعات التذاكر في أنحاء العالم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى