المركزي العراقي يعلن طرح فئة جديدة من العملة

السياسي – قال البنك المركزي العراقي، اليوم الثلاثاء، إنه يعتزم طرح فئة جديدة من العملة العراقية.
وصرح محافظ البنك، مصطفى مخيف، خلال كلمته في ملتقى الرافدين أن البنك يعمل على استكمال فئة جديدة بقيمة 20 ألف دينار عراقي، بناء على دراسة وأبحاث مقارنة مع دول الجوار”، وفقا لوكالة الأنباء العراقية (واع).
وأضاف مخيف أن البنك المركزي العراقي يعمل على استكمال شكل الورقة، وسيتم الإعلان عنها خلال الأيام المقبلة.
وشدد محافظ البنك المركزي العراقي، مصطفى مخيف، على أنه “لا توجد نية لدى البنك لتغيير سعر صرف الدولار”، مشيرا إلى أن “العراق لايزال في المراحل الأولى من جني الآثار الإيجابية لتغير سعر الصرف، وهناك بعض المؤشرات السلبية يعمل على معالجتها خلال الفترة المقبلة”.
كما نوّه بأن “البنك المركزي خفّض سعر الفائدة على القروض المقدمة لتمويل المشاريع، وأن المبادرات استهدفت بشكل كبير قطاع الإسكان، الذي يشغل أكثر من 30 بالمئة في مختلف القطاعات”، وفق قوله.
وأكد أن “البنك المركزي لديه علاقات مميزة مع البنك الدولي وصندوق النقد ولديه استراتيجية، وهناك تواصل مع صندوق النقد الدولي وانفتاح العراق معهم مهم جدا رغم التحديات التي تواجه البلاد”.
وبيّن أن “البنك المركزي لديه خطة واستراتيجية لمدة 5 سنوات، وقد تتأخر بسبب ما يواجهه في عدة مجالات”، مشيرا الى أن”البنك المركزي قام بعدة خطوات لتطوير القطاعين المصرفي والمالي، منها إلغاء الفائدة ووضع رسوم بسيطة لتنمية المشاريع الصناعية والسكنية والزراعية”.
ولفت محافظ البنك المركزي، مصطفى مخيف، إلى أن عملية حذف الأصفار من العملة يحتاج إلى تشريع قانون، كما يتطلب بعض التعديلات، ويجب أن تتوفر الأجواء لتقبل مثل هذه التعديلات”، لافتا إلى أن “البنك المركزي سبق له وأن طرح مشروعا بشأن عملية حذف الأصفار”.
ويعيش العراق حاليا أطول أزمة سياسية منذ الغزو الأمريكي للعراق في 2003، إذ يرفض ما يطرحة الإطار التسيقي باستئناف جلسات البرلمان وانتخاب رئيس جمهورية ورئيس حكومة، بدلا من حكومة تصريف الأعمال التي يرأسها مصطفى الكاظمي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى