“الموت لخامنئي” لأول مرة على التلفزيون الإيراني

تمكنت المعارضة الإيرانية بالخارج من إيصال صوت غير مألوف للداخل الإيراني عبر وسائل إعلام رسمية تابعة للنظام.

وللمرة الأولى يسمع الإيرانيون شعارات “الموت لخامنئي”، عبر هيئة الإذاعة والتلفزيون الحكومية التي يشرف عليها شخصياً المرشد الإيراني علي خامنئي.

حدث ذلك أمس الخميس، عندما نجحت المعارضة الإيرانية في اختراق أربع قنوات تلفزيونية تابعة للنظام الإيراني، وبثت صورة لزعيمي منظمة “مجاهدي خلق” المعارضة مسعود رجوي، وزوجته مريم رجوي لعدة لحظات.

كما ظهر مقطع فيديو بصوت شخص يردد شعارات ضد المرشد علي خامنئي وهو يهتف “الموت لخامنئي” و”عاش مسعود رجوي”.

كما ظهر شعار “الموت لخامنئي” الذي تردده المعارضة الإيرانية، عبر إذاعة “بيام” التي تبث من العاصمة طهران.

وأكد بيان رسمي لهيئة الاذاعة والتلفزيون الحكومي تعرض قناة القرآن التلفزيونية وإذاعة “بيام” والقناة الأولى للاختراق.

وقال رضا علي دادي، مسؤول الشؤون الفنية في هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيراني، إن الهجوم الإلكتروني قيد التحقيق، مضيفًا أنه “مهمة معقدة للغاية ولا يمكن إلا لمالكي التكنولوجيا إتلاف البنية التحتية”.

وأعلنت وكالة أنباء “فارس” المقربة من الحرس الثوري، عن بدء بحث عن مصدر الهجوم الإلكتروني الذي أطلق عليه اسم “التخريب”.

وحدثت بالفعل هجمات إلكترونية في أنظمة مختلفة في إيران، بما في ذلك اختراق نظام بطاقة الوقود واختراق الكاميرات الأمنية في سجن إيفين شمال طهران خلال العام الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى