الموجة الثانية من كورونا تضرب إسرائيل

السياسي – دخلت (إسرائيل) موجة ثانية من تفشي فيروس كورونا، تتطلب إجراءات وقائية للحيلولة دون تخطي عدد المصابين ألف حالة يوميا، وفق تقرير رسمي.

جاء ذلك في تقرير لـ “مركز المعلومات الوطني لمكافحة كورونا” التابع لجهاز الاستخبارات العسكرية (أمان)، صدر السبت، بحسب صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية.

وقال التقرير: “تدخل إسرائيل في هذه الأيام موجة ثانية من وباء كورونا، والتي تختلف في خصائصها عن الأولى ولكنها ليست أقل حدة”.

وأشار إلى أن عدد المصابين الجدد بالفيروس في (إسرائيل) ارتفع خلال الأسابيع الأخيرة بشكل مطرد.

وأوضح التقرير، أنه في الأسبوع بين 15-21 مايو/ أيار الماضي، وصل متوسط المصابين إلى 16 حالة جديدة يوميا.

وتابع “الآن وبعد 4 أسابيع نقف عند متوسط يومي يصل إلى نحو 200 إصابة”.

وحذر من أنه حال استمر المعدل الحالي للإصابات فسوف يتجاوز عدد المصابين الجدد في غضون شهر الألف إصابة، وسيصل عدد حالات الوفاة إلى المئات، وستضطر (إسرائيل) إلى فرض إغلاق شامل.

وأوصى معدو التقرير، بإعادة النظر في قرارات تخفيف إجراءات مكافحة كورونا، التي اتخذتها الحكومة خلال الأيام الأخيرة.

وسجلت (إسرائيل)، السبت، حالة وفاة جديدة بالوباء ليصل الإجمالي إلى 305.

ووحتى السبت، سجلت (إسرائيل) 20 ألفا و339 إصابة و304 وفيات.

ورصدت (إسرائيل) الخميس، أعلى معدل يومي للإصابات منذ أبريل/ نيسان الماضي، بواقع 304 حالات، وفق “يديعوت أحرونوت”.

وخلال الفترة الأخيرة، أقرت الحكومة الإسرائيلية تسهيلات بينها إعادة فتح المدارس والجامعات والمعابد والشواطئ والمقاهي والمطاعم.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى