الناجية من مجزرة بحر غزة تشعل السوشيال ميديا بعد أدائها يمين المحاماة

السياسي-وكالات

أظهرت صور متداولة لـ هدى غالية الشهيرة بالبنت الصرخة، وهي تحمل شهادة المحاماة، وتقف لتكون هي الخبر العاجل.

وكانت هدى غالية فقدت سبعة من أفراد عائلتها على شاطئ بحر غزة عام 2006 بعد أن قصفت البوارج الإسرائيلية الشاطئ، حيث عرفت هذه الحادثة بمجزرة شاطئ غزة.

وأدت غالية اليمين القانونية  لتصبح محاميةً، حيث ذكرت بعد تخرجها من الثانوية العامة “سأدرس المحاماة، لأحاكم قتلة عائلتي”.

ولاقي خبر تأدية هدى غالية لليمين القانونية انتشارا واسعا عبر منصات التواصل الاجتماعي، كما استذكر رواد السوشيال ميديا صراخ هدى وقصيدة درويش التي كانت تدرس في مناهج اللغة العربية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى