النفط مستقر مع تبديد نمو صيني ضعيف لتفاؤل اتفاق التجارة

السياسي-وكالات

استقرت أسعار النفط اليوم الجمعة إذ أثارت تقارير بشأن نمو اقتصادي ضعيف في الصين، أكبر مستورد للخام، مخاوف بشأن طلب الوقود وجابهت التفاؤل بشأن توقيع اتفاق تجاري بين الولايات المتحدة والصين في وقت سابق من الأسبوع.

وفي الربع الأخير من 2019، نما ثاني أكبر اقتصاد في العالم بنسبة ستة بالمئة على أساس سنوي بما يتماشى مع التوقعات، بينما بلغ النمو للعام بالكامل 6.1 بالمئة وهي أبطأ وتيرة في 29 عاما بحسب ما أظهرته بيانات حكومية اليوم.

وقالت مارجريت يانج محللة السوق لدى سي.إم.سي ماركتس “معدل الناتج المحلي الإجمالي للصين في الربع الرابع من العام والذي كان متوقعا قدم إشارة محدودة لتداولات أسعار النفط صباح الجمعة، وربما يقيد تنامي الضغوط الاقتصادية النزولية ارتفاع النفط في الأجل المتوسط إلى الطويل”.

وتراجعت العقود الآجلة لخام برنت أربعة سنتات إلى 64.58 دولار للبرميل بحلول الساعة 0615 بتوقيت جرينتش، بعد أن ربحت نحو واحد بالمئة أمس الخميس. والخام القياسي العالمي منخفض 0.6 بالمئة في الأسبوع ويتجه صوب تسجيل ثاني هبوط أسبوعي.

وتراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي سبعة سنتات إلى 58.45 دولار للبرميل، بعد أن ارتفعت ما يزيد عن واحد بالمئة في الجلسة السابقة. ويتجه الخام الأمريكي للتراجع نحو واحد بالمئة في الأسبوع كما سيسجل أيضا انخفاضا للأسبوع الثاني.

وارتفع النفط أمس الخميس بعد أن وقعت الصين والولايات المتحدة اتفاق المرحلة واحد التجاري. وتلقت المعنويات الدعم أكثر بعد أن أقر مجلس الشيوخ الأمريكي تعديلات على اتفاق التجارة الحرة بين الولايات المتحدة والمكسيك وكندا.

وقلص ارتفاع الطلب الصيني في صورة بيانات استهلاك المصافي من الخام أثر بيانات النمو الاقتصادي الأقل إيجابية.

وأظهرت بيانات حكومية أنه في عام 2019، عالجت المصافي الصينية 651.98 مليون طن من النفط الخام، ما يعادل المستوى القياسي البالغ 13.04 مليون برميل يوميا، بما يمثل ارتفاعا 7.6 بالمئة عن 2018. كما سجل استهلاك المصافي من الخام أيضا مستوى قياسيا شهريا في ديسمبر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق