النفط يرتفع إلى 62.34 دولار للبرميل

السياسي – ارتفعت أسعار النفط البعد تراجعها في وقت سابق من الجلسة، لكن توقعات ضعيفة للسوق من أوبك ووكالة الطاقة الدولية كبحت المكاسب.

وارتفع خام برنت إلى 62.34 دولار للبرميل، بعد أن تراجع إلى أدنى مستوى للجلسة عند 60.35 دولار. وصعد الخام الأمريكي 14 سنتًا أو 0.2% مسجلًا 58.38 دولار بعد نزوله إلى 57.41 دولار.

وارتفعت الأسعار على مدار الأسابيع الأخيرة لأسباب منها تخفيضات إنتاج النفط من منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومنتجين آخرين فيما يعرف بمجموعة أوبك+.

تدعمت أسعار النفط أيضًا بالآمال حيال توزيع اللقاحات للوقاية من فيروس كورونا بما قد ينشط تعافي الطلب.

لكن أوبك قالت هذا الأسبوع إنها تتوقع تعافي الطلب العالمي على النفط تعافيًا أبطأ من التقديرات السابقة في 2021، مقلصة توقعاتها 110 آلاف برميل يوميًا إلى 5.79 مليون برميل يوميًا.

وقالت وكالة الطاقة إن المعروض النفطي ما زال أعلى من الطلب العالمي، لكن من المتوقع أن تدعم لقاحات كوفيد-19 تعافي الطلب.

وقال كومرتس بنك “تقرير (وكالة الطاقة) يرسم صورة أشد تشاؤمًا عما افترضه المتعاملون بالسوق في ضوء الأسعار المرتفعة حاليًا”.

وقالت كابيتال إيكونوميكس “من المرجح انخفاض إنتاج أوبك هذا الشهر ومن شأن هذا تعميق عجز السوق العالمية ودعم الأسعار”.

وقالت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) إن الطلب على النفط في أنحاء العالم في 2021 سيتعافى بوتيرة أكثر تباطؤًا عما كان يعتقد في السابق.

وبحسب إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، انخفضت مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة على غير المتوقع الأسبوع الماضي، لتهبط ما يزيد على ستة ملايين برميل إذ زادت مصافي الإنتاج إلى مستويات ما قبل الجائحة. وكان محللون في استطلاع أجرته رويترز توقعوا زيادة نحو مليون برميل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى