النيران الصديقة تحرق مانشستر سيتي أمام بالاس

السياسي-وكالات

قدم كريستال بالاس خدمة إضافية للمتصدر ليفربول، عندما أرغم مضيفه مانشستر سيتي على التعادل (2-2)، مساء اليوم السبت، ضمن الجولة الـ23 من الدوري الإنجليزي الممتاز.
وسجل سيرجيو أجويرو هدفي مانشستر سيتي، في الدقيقتين 82 و87، بينما أحرز هدفي كريستال بالاس كل من سينك توسون (39)، ولاعب مانشستر سيتي فرناندينيو، بالخطأ في مرمى فريقه (90).
وبذلك، رفع مانشستر سيتي رصيده إلى 48 نقطة، في المركز الثاني، كما ارتفع رصيد كريستال بالاس إلى 30 نقطة، في المركز التاسع.
وبدأ مانشستر سيتي اللقاء مهاجما، ومرر مندي الكرة إلى دي بروين، الذي سدد بجانب القائم القريب، في الدقيقة الرابعة.
ومنع كاهيل أجويرو من افتتاح التسجيل، في الدقيقة العاشرة، عندما وقف أمام محاولته إثر لعبة جماعية مشتركة.
ورفع برناردو سيلفا عرضية من الناحية اليمنى نحو ستيرلينج، الذي علت رأسيته العارضة في الدقيقة 28.
ومن ركلة ركنية، افتتح كريستال بالاس التسجيل في الدقيقة 39، عندما ارتقى كاهيل فوق الجميع برأسه، ليوجّه كرة إلى توسون الذي تابعها في الشباك.
وخلال الشوط الثاني، اقترب سيتي من معادلة النتيجة في الدقيقة 51، عندما سيطر ستيرلينج على الكرة، قبل أن يسددها مقوسة، لكنها حادت قليلا عن الزاوية العليا اليمنى لمرمى كرستال بالاس.
وأنقذ إيدرسون حارس مانشستر سيتي، مرماه من هدف محقق في الدقيقة 55، بعدما أبعد محاولة توسون، إثر عرضية من ماكارثي.
ودخل جابرييل جيسوس في تشكيلة سيتي، بدلا من ديفيد سيلفا، ليسدد في الشباك الخارجية بالدقيقة 63.

وجرب فرناندينيو حظه بتسديدة بعيدة المدى، علت المرمى في الدقيقة 66 وفق كورة .
واحتسب الحكم ركلة جزاء لسيتي، في الدقيقة 72، قبل أن يتراجع عنها لاحقا بمساعدة تقنية الفيديو.

وأشرك مدرب السيتي، بيب جوارديولا، نجمه الجزائري محرز مكان برنادو سيلفا، فكاد أن يعادل النتيجة في الدقيقة 75، بعدما استغل كرة مقطوعة من الدفاع، ليسدد من اللمسة الأولى فوق العارضة بقليل.
وأدرك مانشستر سيتي التعادل في الدقيقة 82، عندما تابع أجويرو من مسافة قريبة، عرضية ذكية من جيسوس.
وابتعدت رأسية جيسوس عن مرمى بالاس، بعد عرضية من دي بروين، في الدقيقة 84.
وتنفس سيتي الصعداء في الدقيقة 87، عندما سجل أجويرو هدفه الثاني، برأسية متقنة إثر عرضية من ميندي.
لكنه لم يهنأ طويلا بالهدف، فمن هجمة مرتدة وصلت على إثرها الكرة إلى زاها، في الناحية اليسرى، تقدم اللاعب العاجي وأرسل عرضية أمام المرمى، ليتابعها فرناندينيو بطريق الخطأ في شباك فريقه، بالدقيقة 90، ليتعادل كريستال بالاس (2-2)، وهي النتيجة التي انتهت بها المباراة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى