الهند تتسلم رئاسة مجلس الأمن

السياسي – تسلمت الهند، اليوم الأحد، رئاسة مجلس الأمن الدولي لشهر أغسطس/ آب الجاري، خلفا لفرنسا.

وقال الممثل الدائم للهند لدى الأمم المتحدة تي إس تيرومورتي “لقد تولت الهند لتوها رئاسة مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة في مطلع أغسطس”.

وتقدم بالشكر لفرنسا على كل الدعم الذي قدموه لنا خلال فترة عضويتنا في مجلس الأمن.

وقال تيرومورتي إن “بلاده وفرنسا تتمتعان بعلاقات تاريخية ووثيقة”.

وأوضح أن “مجلس الأمن لديه عدة اجتماعات مهمة على جدول أعماله، بما في ذلك اجتماعات حول سوريا والعراق والصومال واليمن والشرق الأوسط”.

وأوضح، أن المجلس سيتبنى قرارات مهمة بشأن الصومال ومالي والقوة المؤقتة للأمم المتحدة في لبنان.

ووفقا للمسؤولين، ستنظم الهند 3 اجتماعات رفيعة المستوى، تركز على المجالات ذات الأولوية مثل الأمن البحري، وحفظ السلام، ومبادرات مكافحة الإرهاب.

وأفاد مبعوث نيودلهي السابق لدى الأمم المتحدة سيد أكبر الدين، بأن “رئيس الوزراء ناريندرا مودي قد يلقي كلمة أمام مجلس الأمن خلال الشهر الجاري”.

وقال في تغريدة عبر تويتر “مع تولي الهند رئاسة مجلس الأمن في أغسطس، ربما يقود رئيس وزراء هندي اجتماع المجلس للمرة الأولى في 9 أغسطس 2021”.

ويتولى رئاسة المجلس كل من أعضائه بالتناوب لمدة شهر واحد، تبعا للترتيب الأبجدي لأسماء الدول الأعضاء باللغة الإنجليزية.

وبدأت الهند ولايتها الثامنة كعضو غير دائم في مجلس الأمن الدولي، مطلع يناير/ كانون الثاني الماضي، والتي ستستمر لمدة عامين، وكانت آخر ولاية لها في 2011- 2012.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى