الولايات المتحدة تئن من “ألم” العقوبات ضد روسيا

لم تتوقع الولايات المتحدة وشركاؤها الأوروبيون الضغوط الاقتصادية التي يتعرضون لها بعد فرض عقوبات ضد روسيا، حسبما ذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” في تقريرها “التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة يواجه خيبة أمل وألم بسبب العقوبات ضد روسيا”.
على وجه الخصوص، ارتفعت أسعار الطاقة بشكل حاد في الولايات المتحدة وأوروبا، بعد رفض أو الإعلان عن خفض واردات النفط الروسية. في الوقت نفسه، تلاحظ الصحيفة أن موسكو تمكنت تحت ضغط العقوبات من زيادة عائداتها من بيع النفط والغاز.
ونقلت الصحيفة عن أندرو فايس، نائب رئيس مؤسسة “كارنيجي” للأبحاث، أن المشكلة تكمن في أن اقتصادات الدول الغربية أكثر ضعفًا مما افترضته حكوماتها. كما تتوقع صحيفة “نيويورك تايمز” أن الحزب الجمهوري في انتخابات الكونغرس النصفية في الخريف “سيستفيد” من ارتفاع تكاليف المعيشة.
وفي وقت سابق، قال رئيس المعهد الأمريكي للأبحاث الاقتصادية، وليام روغر، إن العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة على روسيا كـ”إطلاق النار على قدميها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى