الولايات المتحدة تتطلع لخفض عدد المدخنين

نقلت صحيفة وول ستريت جورنال عن مصادر مطلعة أن الإدارة الأمريكية تدرس إلزام شركات التبغ بخفض مستويات النيكوتين في السجائر المباعة في الولايات المتحدة، بحيث لا تسبب الإدمان.

وأفادت الصحيفة بأنه يجري النظر في مثل هذا الإجراء على خلفية اقتراب الموعد النهائي للسلطات الأمريكية للإعلان عن قرارها بشأن ما إذا كانت ستحظر السجائر التي تحتوي على مادة المنثول.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

ومن المقرر أن تصدر إدارة الغذاء والدواء الأمريكية  قرارا ردا على التماس ذي صلة، بحلول 29 أبريل.

وقالت المصادر للصحيفة إن الإدارة الأمريكية تدرس الآن ما إذا كانت ستفرض حظرا على سجائر المنتول، أو المطالبة بتقليل مستوى النيكوتين في السجائر، أو كليهما.

وتشير الصحيفة إلى أن تنفيذ كلا الإجراءين سيستغرق سنوات، وقد تنشأ مشاكل قانونية في هذا السبيل، فيما لم تصدر بهذا الشأن تعليقات عن البيت الأبيض وإدارة الغذاء والدواء.

وترى إدارة الغذاء والدواء أن النيكوتين ذاته لا يسبب السرطان أو أمراض القلب أو أمراض الرئتين، ولكنه يسبب الإدمان على تدخين السجائر.

أما بالنسبة للحظر المفروض على سجائر المنثول، فيهدف إلى تقليل عدد المدخنين بين الشباب، وكثير منهم مدمنون على السجائر التي تحتوي على مادة المنثول فقط.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى