اليابان تدرس إجلاء رعاياها من أوكرانيا

قالت مصادر مطلعة داخل الحكومة اليابانية، إن البلاد تدرس إجلاء مواطنيها من أوكرانيا وسط مخاوف من غزو روسي وشيك، وذلك في ضوء قرار الولايات المتحدة لأفراد عائلات موظفي سفارتها هناك بالمغادرة في أسرع وقت.

ورفعت الحكومة اليابانية، حسبما أفادت وكالة أنباء /كيودو/ الرسمية، اليوم الأربعاء، حالة تأهب السفر إلى ثاني أعلى مستوى بالنسبة لأوكرانيا، وحثت مواطنيها على تجنب أي رحلات غير ضرورية إلى هناك.

وتغطي حالة التأهب كل أجزاء أوكرانيا، وفي السابق، كانت شبه جزيرة القرم والمنطقتان الشرقيتان المتاخمتان لروسيا في المستوى 3، بينما كانت بقية أوكرانيا في المستوى 1، مما يستدعي اتخاذ الحيطة والحذر.

ووفقًا لوزارة الخارجية اليابانية يعيش حوالي 250 يابانيًا، بما في ذلك أسر موظفي السفارة في أوكرانيا، فيما قال مسئول في الوزارة “نود من المغتربين اليابانيين مغادرة أوكرانيا بينما لا تزال الرحلات التجارية متاحة”.

من جانبه، قال كبير أمناء مجلس الوزراء هيروكازو ماتسونو، إن الحكومة أوصت السكان اليابانيين في أوكرانيا بالاستعداد لظروف غير متوقعة.

وأضاف: “سنواصل مراقبة التغيرات في الوضع عن كثب واتخاذ الإجراءات اللازمة على وجه السرعة والعمل عن كثب مع الولايات المتحدة والدول الأخرى ذات الصلة في هذا الملف”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى