اليابان تدرس إمكانية سجن المصابين بكورونا

السياسي – تقّدمت السلطات في اليابان بتشريعات من شأنها معاقبة أي شخص مصاب بفيروس كورونا المستجد رفض دخول المستشفى. وقد تصل العقوبة إلى السجن عاماً كاملاً وغرامات قد تصل إلى 10 آلاف دولار.

وأوضح موقع “ذا جابان تايمز” أن اليابان قد تلجأ إلى غرامات صارمة والسجن للحدّ من ارتفاع في الحالات.

وحتى الآن، لم تفرض اليابان أي عقوبات كبيرة على من يخالفون قواعد الحجر الصحي، كما أنها لم تضع قوانين “للإغلاق” بالمعنى الحقيقي للكلمة.

ولطالما كانت المصطلحات التي استخدمتها الحكومة مجرد اقتراح للتقييد الذاتي وليست فرضاً صارماً.

ولن تكون اليابان الدولة المتقدمة الأولى التي تفرض عقوبات قاسية على انتهاك قيود فيروس كورونا، إذ سبق أن فرضت فرنسا وإيطاليا غرامات صارمة على الأشخاص الذين يغادرون منازلهم.

وفرضت المملكة المتحدة غرامات تصل إلى 10 آلاف جنيه إسترليني للأشخاص الذين يخالفون القواعد أو يحرضون الآخرين على انتهاكها أو ينشرون الفيروس عمداً.

وفي بعض الولايات الأميركية، مثل نيويورك، يمكن فرض غرامات تصل إلى 15 ألف دولار لانتهاك قواعد التباعد الاجتماعي وألف دولار في اليوم لعدم ارتداء الكمامة، وفقاً لـNBC News.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى