اليمن : الحوثيون يرفعون أسعار البنزين بنحو 27%

السياسي – أعلنت ميليشيا الحوثي، مساء اليوم الأحد، رفع أسعار البنزين الرسمي بالسوق المحلية في مناطق سيطرتها شمالي وغرب اليمن بنسبة 27.27 %، بحسب قرار صادر عن شركة النفط اليمنية بصنعاء التابعة للحوثيين.

وجاء القرار بعد انتهاء أزمة وقود حادة شهدتها المناطق الخاضعة لسيطرة المليشيات منذ ثلاثة أشهر.

ونقلت وكالة ”رويترز“، عن عمار الأضرعي مدير الشركة، قوله ”إنه بموجب القرار الذي يبدأ سريانه، مساء اليوم، يرتفع سعر غالون البنزين سعة 20 لترا في المحطات الحكومية إلى 12600 ريال (نحو 23 دولارا)، أي بواقع 625 ريالا للتر الواحد، من 9900 ريال، (18 دولارا )، بزيادة 2700 ريال (خمسة دولارات) للغالون“.

وأرجع القيادي الحوثي، أسباب ارتفاع كلفة الوقود الى زيادة الأسعار عالميا 33 % على خلفية الأزمة في أوكرانيا، وأكد انه تم احتساب التكلفة الفعلية وفقا للمتغيرات في مؤشرات البورصة العالمية، قائلا: ”نظرا للتغير الإيجابي في أسعار الصرف سيتم إعادة النظر في التكلفة كل عشرة أيام“، وفق زعمه.

وكانت شركة النفط بصنعاء، قد رفعت في العاشر من مارس/ آذار، أسعار البنزين التجاري في المحطات التابعة للقطاع الخاص إلى 16 ألف ريال للجالون سعة 20 لترا من 11200 ريال بزيادة 4200 ريال.

في غضون ذلك، أعلنت شركة النفط التابعة للحوثيين، اليوم، وقف ما وصفتها ”بخطة الطوارئ“، إثر تخفيف القيود التي فرضها التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن على دخول سفن الوقود إلى موانئ الحديدة غربي البلاد، بموجب اتفاق هدنة دخلت حيز التنفيذ مطلع الأسبوع الماضي.

وكانت أسعار المشتقات النفطية قد قفزت في مناطق سيطرة ميليشيا الحوثي، قبل نحو شهرين، على نحو غير مسبوق، إذ تجاوز سعر جالون البنزين (20 لترا)، أكثر من 39 ألف ريال يمني في السوق السوداء، التي تديرها الميليشيا مع انعدامه في المحطات الرسمية، وفق إفادات بعض سكان العاصمة صنعاء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى