اليمن : تفجير أنبوب للنفط الخام في محافظة شبوة

السياسي – فجر مسلحون، مساء اليوم الجمعة، أنبوبا لنقل النفط الخام في محافظة شبوة الغنية بالنفط جنوب شرقي اليمن، في عمل تخريبي هو الثاني خلال أيام.
وأفاد مصدر في السلطة المحلية بمحافظة شبوة بأن مسلحين فجروا أنبوب النفط قرب منطقة شاقة محيد بمديرية ميفعة شرق مدينة عتق مركز محافظة شبوة، ما تسبب في اندلاع النيران وتصاعد ألسنة اللهب التي شوهدت من مناطق بعيدة.
وأضاف أن العمل التخريبي أدى إلى توقف ضخ النفط من حقل العقلة إلى منطقة عياذ بمديرية جَردان شمال شبوة، ثم عبر أنبوب النفط من عياذ إلى ميناء التصدير على بحر العرب في منطقة النُشيمة بمديرية رَضُوم جنوب شرقي شبوة، بطول 330 كلم.
وأشار إلى أن التفجير يأتي بعد ساعات من إحباط السلطات محاولة تخريب أنبوب آخر لنقل الخام في مديرية الصعيد جنوب شبوة، حيث عثرت الأجهزة الأمنية على حفرة بعمق مترين قرب الأنبوب، قبل أن يتمكن المخربون من زرع عبوة ناسفة فيها وتفجير الأنبوب.
ويعد العمل التخريبي هو الثاني من نوعه الذي يستهدف البنية التحتية النفطية والغازية في محافظة شبوة خلال أيام، إذ تعرض خط تصدير الغاز الطبيعي المسال الممتد بطول 320 كم من حقول الإنتاج في محافظة مأرب (شمال شرقي اليمن) إلى منشأة بلحاف في مديرية رَضُوم في محافظة شبوة، في 25 أبريل الماضي، لتفجير مماثل قرب منطقة جول الريدة في مديرية ميفعة شرق مدينة عتق.
في الذكرى الخامسة لتأسيس الانتقالي… ما الذي تغير في جنوب اليمن؟
أمس
وتتعرض شبكة أنابيب نقل النفط الخام والغاز في محافظة شبوة، إلى أعمال تخريب متكررة تتسبب في إلحاق خسائر بالبلد المنهك من الصراع المستمر منذ أكثر من 7 أعوام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى