اليمن: طارق صالح يوجه دعوة إلى “أنصار الله”

وجه طارق محمد عبد الله صالح، نجل شقيق الرئيس اليمني الراحل علي عبد الله صالح، دعوة إلى جماعة “أنصار الله”، بشأن فيروس “كورونا”.

وقال العميد طارق، وهو قائد المقاومة الوطنية في القوات اليمنية المشتركة التابعة للحكومة الشرعية، في تغريدة على حسابه في “تويتر”: “‏الواجب أن يتم إطلاق جميع الأسرى دون استثناء، فهذا ملف إنساني”، منوها بأن وباء كورونا لا يستثني أحدا.

وانتقد العميد طارق، جماعة “أنصار الله” (الحوثيين) واعتبر أن حديثهم المتكرر عن إطلاق الأسرى هو “شغل منافقين”.

وكان وزير الإعلام اليمني في الحكومة الشرعية، معمر الإرياني، جدد السبت الماضي “التأكيد على استعداد الحكومة للتنفيذ الفوري لتفاهمات الأردن الأخيرة بشأن الأسرى والمختطفين المتفق عليهم والتي تشمل إطلاق قائمة مشتركة من(1100) اسم من أصل(1420) تم تبادل أسماؤهم، وعقد اجتماع لمعالجة وضع بقية الأسرى وفقا لمبدأ اتفاق السويد (الكل مقابل الكل) باعتباره ملفا إنسانيا”.

من جهتها أعلنت جماعة “أنصار الله”، الإفراج عن أكثر من 1600 سجين، ضمن إجراءاتها للإفراج عن السجناء ممن قضوا غالبية مددهم، وغير المحكومين، بالضمان احترازا من تفشي فيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى