اليونان تلوح بعمل عسكري ضد تركيا

السياسي – أعلن وزير الدفاع اليوناني، نيكوس باناغيوتوبولوس، أن أثينا مستعدة لفعل أي شيء لحماية حقوقها السيادية، بما في ذلك العمل العسكري ضد أنقرة.
وقال الوزير خلال مقابلة مع تلفزيون “ستار”: كان سلوك تركيا عدوانيًا جدًا مؤخرًا. أعتقد أن الطريقة الوحيدة لليونان للتعامل مع مثل هذا السلوك، الذي يميل عمومًا إلى العدوان، من ناحية أولى استخدام جميع الأسلحة الدبلوماسية، ومن ناحية أخرى، توفير زيادة في القوة الرادعة للقوات المسلحة”.

وقال مجيبا عن سؤال حول ما إذا كانت اليونان مستعدة لعمل عسكري لحل الصراع وفقا لمستشار رئيس الوزراء “نعم، هذا صحيح”.

وأشار الوزير أن اليونان “تستعد لأي وضع. وأن كل شيء وارد بما في ذلك العمل العسكري”، مؤكدا أن اليونان لا تريد ذلك، ولكن تريد أن تعمل كل ما بوسعها من أجل حماية حقوقها السيادية قدر الإمكان.

هذا ونشرت صحيفة حكومية تركية، في وقت سابق، طلبًا للحصول على ترخيص للتنقيب وإنتاج الهيدروكربونات من شركة نفط تركية حكومية في منطقة بالقرب من الجزر اليونانية.

وأعلن وزير الخارجية اليوناني نيكوس دندياس، يوم الاثنين الماضي، إن تركيا تحاول الاستيلاء على حقوق اليونان السيادية ووصف إصدار ترخيص للتنقيب عن النفط والغاز على الجرف القاري اليوناني بالاستفزاز، كما أرسل رئيس الوزراء اليوناني، كيرياكوس ميتسوتاكيس، في3 حزيران/ يونيو رسالة إلى قيادة الاتحاد الأوروبي بشأن “الاستفزازات التركية”.

وأعلنت اليونان أن التصعيد المحتمل من قبل تركيا لن يؤدي إلى أزمة يونانية تركية، بل إلى أزمة أوروبية تركية.

في غضون ذلك، أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبي فايز سراج، في أنقرة، أن تركيا وحكومة الوفاق تنويان القيام باستكشاف وتطوير حقول النفط والغاز في البحر الأبيض المتوسط.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق