امريكا تعلن سحب 25% من قواتها بأفغانستان

السياسي – أعلنت قيادة القوات المركزية الأمريكية (سينتكوم) أنها استكملت عملية الانسحاب الكاملة من أفغانستان بنسبة تتراوح بين 16 و25%، بينما ذكر مسؤولون عسكريون أنه من المنتظر أن تكتمل العملية في منتصف يوليو/تموز بدلاً من 11 سبتمبر/أيلول القادمين.

جدير بالذكر أنه في أعقاب قرار الرئيس الأمريكي “جو بايدن”، الخاص بسحب جميع القوات الأمريكية من أفغانستان بحلول ذكرى هجمات 11 سبتمبر/أيلول، تواصلت أنشطة سحب تلك القوات التي انطلقت خلال الأسبوع الأخير من أبريل/نيسان الماضي.

وفي بيان صادر عنها قالت القيادة المركزية “منذ قرار الرئيس(بايدن)، أخرجت الولايات المتحدة حوالي 160 شحنة من طراز سي-17 من أفغانستان، وتم تسليم 10 آلاف قطعة من المعدات إلى وكالة الدفاع اللوجستية لتدميرها”.

واشار البيان أن الولايات المتحدة سلمت 5 منشآت عسكرية في أفغانستان إلى الجيش الوطني الأفغاني، مضيفًا “تقدر قيادة القوات المركزية أن الانسحاب قد اكتمل بنسبة تتراوح بين 16 و 25%”، فيما لم يصدر بشكل رسمي بعد عدد الجنود الإجمالي الذين تم سحبهم.

على الصعيد نفسه، أشار مسؤولون عسكريون، في تصريحات أدلوا بها لصحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، رفضوا الكشف عن أسمائهم، أن عملية الانسحاب من أفغانستان ستنتهي بحلول منتصف يوليو/تموز، أي قبل نحو شهرين من ذكرى 11 سبتمبر/أيلول.

وأوضح المسؤولون أن قوات حلف شمال الأطلسي (ناتو)، ستستمر في تدريب القوات الأفغانية، وأشاروا إلى أن البحث جارِ عن دولة للتدريب وأن الأردن ستكون أحد الخيارات.

وفي وقت سابق؛ أعلن ناطق في الإدارة الأمريكية أن الرئيس “جو بايدن”، قرر سحب قوات بلاده من أفغانستان بحلول 11 سبتمبر/أيلول؛ مشيرًا أن الولايات المتحدة أكدت لطالبان بشكل واضح وصريح بأنها سترد بقوة على أي هجمات خلال سحب القوات.

وأكد “بايدن”، في 17 مارس/آذار الماضي أنه سيكون من الصعب سحب جميع القوات الأمريكية من أفغانستان حتى الأول من مايو/أيار الجاري، في ظل مطالبات من حركة طالبان بتنفيذ الانسحاب في الموعد المحدد وفقًا لما جاء في اتفاق الدوحة في 29 فبراير/شباط 2020.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى