انتحار موظف بالسفارة الأميركية في الكويت

أعلنت وسائل إعلام كويتية، عن انتحار موظف يعمل في السفارة الأميركية بالكويت، السبت. وقالت صحف كويتية إن موظفاً هندياً يعمل كحارس أمن في السفارة، ويبلغ من العمر 44 عاما، أقدم على إطلاق النار على رأسه داخل دورات المياه في السفارة.

ونقلت صحيفة “القبس” عن مصدر أمني قوله، “رجال الأمن وجدوا المنتحر مصاباً بطلق ناري في الرأس وبجانبه مسدس”.

وتابعت، “جرى رفع الجثة من قبل رجال الأدلة الجنائية (عناصر تحقيقات شرطية)، ونقلها إلى الطب الشرعي، وذلك لتحديد وقت الوفاة وسببها”. ولم يصدر بعد بيان من السفارة الأميركية في الكويت حول ملابسات الواقعة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى