انخفاض في القيمة السوقية لديمبلي بسبب الإصابات

السياسي-وكالات

أكد مدرب نادي برشلونة الجديد كيكي سيتين، أن لاعبه الفرنسي عثمان ديمبلي، كان من المفترض أن يكون بمثابة صفقة النادي في سوق الانتقالات الشتوية الماضية، لولا إصابته الأخيرة التي أجبرته على الخضوع لعملية جراحية وانتهاء موسمه الكروي.

وأجرى عثمان ديمبلي عملية جراحة هذا الشهر، ستبعده عن الملاعب، لمدة 6 أشهر، ما يعني انتهاء موسمه مع برشلونة.

وأثرت كثرة الإصابات التي تطارد اللاعب الفرنسي منذ انتقاله إلى برشلونة، على القيمة السوقية له بشكل كبير وفق ما ذكرت تقارير صحفية رياضية.

وبحسب موقع “ترانسفير ماركت” المتخصص في نشر القيم السوقية للاعبي كرة القدم، فإن القيمة السوقية لديمبلي انخفضت منذ فبراير في العام الماضي وحتى الآن من 120 إلى 70 مليون يورو، حسبما نقلت صحيفة “آس” الإسبانية

وكان برشلونة قد أعلن في فبراير الماضي، أن مهاجمه الدولي الفرنسي ديمبلي سيغيب عن الملاعب لمدة 6 أشهر بسبب إصابته بقطع في وتر الفخذ الأيمن.

وحسبما أعلن النادي الكتالوني، فإن ديمبلي لن يستطيع أن يشارك في نهائيات كأس أوروبا المرتقبة بين 12 يونيو و12 يوليو المقبلين.

وتعرض ديمبلي لست إصابات في عام 2019، ليغيب عن 63 مباراة رسمية منذ وصوله إلى برشلونة في صيف 2017، بصفقة خيالية وصلت قيمتها الى 145 مليون يورو.

ولم يلعب ديمبلي مع المنتخب الفرنسي منذ 20 نوفمبر 2018، وكان ذلك في مباراة ودية ضد أوروغواي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى