انفجارات عنيفة قرب قاعدة اميركية في سوريا

أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان، وقوع انفجارات عنيفة في منطقة تواجد قاعدة التنف التابعة للتحالف الدولي.

وشهدت المنطقة الـ55 الواقعة عند المثلث الحدودي بين سوريا والعراق والأردن انفجارين شديدين داخل الأراضي السورية.

وتتواجد في هذه المنطقة قاعدة التنف العسكرية التابعة للتحالف الدولي، وفقاً لمعلومات المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وحلق مروحيات تابعة للتحالف الدولي صباح اليوم في محيط المنطقة بعد وقوع الانفجار الأول في المنطقة؛ حيث تبعه انفجار آخر عنيف وشديد.
بينما لم ترد معلومات حتى اللحظة عن طبيعة الانفجارين، فيما إذا كانا ناجم عن تدريبات عسكرية للتحالف أو إطلاقها لصواريخ من القاعدة، أم ناجمة عن استهداف جديد للقاعدة.

وفي 24 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، أطلقت القوات الأمريكية المتمركزة في قاعدة التنف 4 صواريخ بعيدة المدى من داخل القاعدة باتجاه الغرب من القاعدة.

ووفقا للمصادر فإن الصواريخ سقطت ضمن مناطق نفوذ الميليشيات التابعة لإيران في بادية المنطقة.

والسبت شنت القوات الأمريكية غارة بطائرة بدون طيار استهدفت قياديا بارزا بتنظيم القاعدة قرب إدلب في سوريا.

والشهر الماضي، قصف الجيش السوري محيط قاعدة تركية بجبل الزاوية جنوب محافظة إدلب، في عمليات تكررت مؤخرا داخل منطقة “خفض التصعيد”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى