قتلى و جرحى بانفجار صهاريج وقود في ابو ظبي والحوثي تتبنى – فيديو

اعلنت مصادر رسمية اماراتية عن وجود شكوك بتسلل طائرة مسيرة المجال الجوي الاماراتي تسببت في التفجيرات والحرائق التي هوت البلاد صباح اليوم الاثنين

وقال يحيى سريع المتحدث باسم مليشيا الحوثي المدعومة من ايران انه المليشيا شنت هجوما نوعيا على دولة الامارات العربية المتحدة

وكشف المتحدث العسكري باسم الحوثيين يحيى سريع تفاصيل العملية العسكرية.

وقال يحيى سريع إن القوات المسلحة نفذت عملية عسكرية تحمل اسم “إعصار اليمن”، وذلك ردا على التصعيد الأمريكي السعودي الإماراتي، مؤكدا أن العملية العسكرية كانت نوعية وناجحة.

وأفاد بأن “عملية إعصار اليمن” استهدفت مطاري دبي وأبو ظبي ومصفاة النفط في المصفح في أبو ظبي وعددا من المواقع والمنشآت الإماراتية الهامة والحساسة.

وصرح أيضا بأن العملية التي وصفها بـ”الموفقة”، تمت بخمسة صواريخ بالستية ومجنحة وعدد كبير من الطائرات المسيرة، مشيرا في السياق إلى أنها حققت أهدافها بنجاح.

وشدد يحيي سريع على أنه يعتبر الإمارات دولة غير آمنة طالما استمر تصعيدها ضد اليمن.

وحذرت القوات التابعة للحوثيين الشركات الأجنبية والمواطنين والمقيمين في الإمارات ودعتهم للابتعاد عن المواقع والمنشآت الحيوية حفاظا على سلامتهم، مؤكدة أنها لن تتردد في توسيع بنك الأهداف ليشمل مواقع ومنشآت أكثر أهمية خلال الفترة المقبلة.

واعلنت شرطة أبو ظبي عن “اندلاع حريق صباح اليوم الاثنين، مما أدى إلى انفجار في عدد 3 صهاريج نقل محروقات بترولية في منطقة مصفح آيكاد 3 بالقرب من خزنات أدنوك”، لافتة إلى أن “حدثا بسيطا وقع في منطقة الإنشاءات الجديدة في مطار أبو ظبي الدولي”.

رصد اجسام طائرة
ووفق التحقيقات التي نقلتها وكالة الانباء الاماراتية حيث  لفتت إلى رصد أجسام طائرة صغيرة يحتمل أن تكون لطائرات بدون طيار “درون” وقعتا في المنطقتين، قد تكونان تسببتا في الانفجار والحريق، وتم إرسال جهات الاختصاص وجاري التعامل مع الحريق”.

وأعلنت شرطة أبو ظبي عن وفاة مواطن باكستاني وشخصين من الجنسية الهندية وإصابة 6 آخرين، جراء الانفجار والحرائق التي شهدتها العاصمة

وأوضحت “وام” أن “السلطات المختصة باشرت تحقيقا موسعا حول سبب الحريق والظروف المحيطة به، كما لا توجد أضرار تذكر نتجت عن الحادثين”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى