انفجار في مستشفى بهونج كونج

قالت الشرطة في هونج كونج إن عبوة ناسفة انفجرت في مستشفى عام، الإثنين، ما أدى لإجلاء بعض المرضى بصورة مؤقتة، بالتزامن مع احتجاجات تعم البلاد.

جاء الحادث بعد أن أشعلت مجموعة من المتظاهرين، الأحد، النار في بهو مبنى سكني حديث البناء كانت السلطات تخطط لاستخدامه كمرفق للحجر الصحي مع تزايد المخاوف من تفشي فيروس كورونا في البر الرئيسي للصين.

وذكرت الشرطة في بيان لها أن الانفجار وقع في دورة مياه بمركز كاريتاس الطبي حوالى الساعة 2:30 صباحا بالتوقيت المحلى.

وأكدت الشرطة أنها نقلت نحو 20 شخصا إلى مكان آمن ولم يصب أحد بسوء، فيما لم تحدد بعد سبب الانفجار.

يذكر أنه عندما أعادت بريطانيا هونج كونج إلى الصين عام 1997 بعد حكم استعماري استمر 150 عاما، تعهدت بكين بأن تحظى هونج كونج باستقلال شبه ذاتي حتى 2047 وفقا لاتفاق مع لندن.

وتشهد هونج كونج أعمال عنف منذ نحو 6 أشهر؛ إذ خرب محتجون محطات للمترو وأشعلوا النيران في الشوارع، وردت الشرطة بالغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي ومدافع المياه.

واشتعلت الاحتجاجات بسبب مشروع قانون تسليم المشتبه بهم إلى بكين قبل أن يتم سحبه، وكان المشروع سيسمح بتسليم المشتبه بهم للمحاكمة في البر الرئيسي، على الرغم من أن هونج كونج لديها نظامها القضائي المستقل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى