انفجار يهز مركزا إسلاميا في مدينة أولمبيا الأمريكية – الفيديو

السياسي – هز انفجار مركزا إسلاميا في مدينة أولمبيا بولاية واشنطن الأمريكية عقب إلقاء عبوة متفجرة بداخلة.

ونشر مجلس العلاقات الإسلامية الأمريكية (كير) مقطعا مصورا يظهر الاعتداء، الذي وقع في 23 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وقال المدير التنفيذي للمجلس “عمران صدّيقي” إن المهاجم رمى الجسم المتفجر من النافذة، وانطلق بسيارته، ووصل صوت الانفجار إلى مسافة ميلين من المكان، بحسب السكان.

وأوضح “صدّيقي” أن المنطقة القريبة من المسجد شهدت مظاهرات رفعت لافتات بغيضة ضد المسلمين، وهتافات معادية من أشخاص يعرفون أنهم سيفلتون من العقاب.

وأضاف مستنكرا: “إذا عبرت عن تعصبك ضد المسلمين، واستخدمت خطابا عنيفا، فلن يعاقبك أحد”.

ولم تقع إصابات أو أضرار، لكن إدارة المركز أكدت أن ذلك لا يقلل من خطورة الوضع.

وقال رئيس المركز الإسلامي “عبدالله لي”: “هذه الأنواع من الاعتداءات تجمعنا وتجعلنا أقوى، ليس فقط داخل المركز الإسلامي في أولمبيا، ولكن أيضا في المجتمع الأوسع مع المعابد اليهودية والكنائس”.

بدوره، قال السكرتير الاجتماعي للمركز الإسلامي “مصطفى محمد علي”: “يبدو أن الهدف من ذلك هو إثارة الخوف”.

والاعتداء هو الثالث من نوعه في ولاية واشنطن خلال أشهر قليلة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى