ايراني يقطع رأس ابنته التي هربت مع شاب سني

خرج المرشد الإيراني آية الله علي خامنئي، عن صمته بعد ساعات من تداول واقعة الفتاة “رومينا أشرفي” التي هزت المجتمع الإيراني.

وقال “خامنئي” عبر حسابه على ”تويتر“: ”يجب على المجتمع، من الناحيتين القانونية والأخلاقية، أن يتعامل بصرامة مع أولئك الذين يعتبرون انتهاك النساء حقًا لهم، كما يجب أن ينص القانون على عقوبات صارمة في هذا الصدد“.

وكانت الواقعة أثارت جدلا كبيرا داخل المجتمع الإيراني، حيث قام والد الفتاة بقطع رأسها وهي نائمة، نتيجة لمخالفتها قراره وهروبها من المنزل مع أحد الشباب الذي ينتمي إلى الطائفة السنية.

رومينا أشرفي Archives - أنا سلوى ، انا سلوى ، Anasalwa

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق