ايران تعزز دفاعاتها تحسبا لضربة اميركية اسرائيلية مباغته

أفادت صحيفة “القبس” الكويتية نقلا عن مصادر إيرانية “مطلعة” بأن طهران “تعزز دفاعاتها الجوية حول منشآتها النووية، كإجراء احترازي تحسبا لأي تطورات عسكرية مفاجئة قد تطرأ في المنطقة”.

يتزامن ذلك مع تعزيزات اميركية سرية في منطقة الخليج حيث تخشى طهران من ضربة اميركية مفاجئة قبيل رحيل دونالد ترامب عن البيت الابيض ، فيما كانت معلومات تتحدث عن عبور غواصة اسرائيلية قناة السويس الى مناطق متاخمة للخليج

وأكدت المصادر للصحيفة أن “دفاعات ورادارات القوة الجوالفضائية التابعة للحرس الثوري الإيراني، تتولى الآن حماية المنشآت النووية الإيرانية من الضربات الصاروخية الأمريكية المحتملة، واستنفرت هذه القوات بشكل واسع جدا جميع قدراتها الجوية لحماية المنشآت النووية الإيرانية من توجيه أي ضربة صاروخية محتملة تهدف إلى تعطيل عمليات تخصيب اليورانيوم”.

وكشفت المصادر عن “نشر الحرس الثوري منظومة (باور 373 الصاروخية)، مع منظومة (سام) الصاروخية الروسية للدفاعات الجوية في محيط منشأة فوردو النووية الإيرانية”.

ولفتت إلى “تعزيز القوة الجوفضائية التابعة للحرس الثوري الإيراني دفاعاتها الجوية في محافظة اصفهان وسط إيران، حيث توجد أبرز منشأة (نطنز) النووية لتخصيب اليورانيوم”.

ونشرت وكالة “أسوشيتد برس”، يوم الجمعة الماضي صورا من الأقمار الصناعية، تظهر قيام إيران بتحركات مشبوهة وبناء أجزاء جديدة في منشأة “فوردو” النووية جنوب غربي العاصمة طهران.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى