بإيعاز تركي لواء صقور الكرد من سري كانيه إلى ليبيا

أفادت مصادر متطابقة من داخل مدينة سري كانيه عن قيام مجموعة من المرتزقة الاكراد الذين يطلق عليهم اسم “لواء صقور الاكراد ” بتلقي إيعاز تركي حول ضرورة التوجه إلى الأراضي التركية للتمهيد لنقلهم إلى ليبيا.

وقالت مصادر عسكرية متعددة بأنه قد تلقت مجموعات من مرتزقة “لواء صقور الكرد” التابعة لفرقة الحمزة والتي يترأسها سيف أبو بكر في مدينة سري كانيه مساء أمس إيعازاً تركياً من قاعدة تل أرقم التركية والتي كانت قاعدة للجنود الامريكيين سابقاً، يطالب فيه عناصر الفصيل بالتوجه إلى الأراضي التركية لنقلهم فيما بعد إلى الأراضي الليبية.

مصدر عسكري فضل عدم الكشف عن هويته أكد بأن القاعدة التركية قامت باستدعاء قادة المجموعات التابعة لفصيل “لواء صقور الاكراد” بعد منتصف الليل. وطالبه منه تجهيز كافة عناصر الفصيل بهدف نقلهم إلى داخل الأراضي التركية.

المصدر نوه إلى أن الضباط الاتراك شددوا على ضرورة بقاء عدد من العناصر بهدف التأكيد على وجود عناصر “أكراد” في مدينة سري كانيه دون ذكر السبب خلف ذلك.

من جهة أخرى تناول المصدر إلى أنه يبلغ تعداد عناصر الفصيل المتواجدين في مدينة سري كانيه ويتوزعون في النقاط التي تتواجد بها فرقة الحمزة ما يقارب 97 عنصراً وغالبيتهم من الاكراد المواليين لتركيا وأعضاء في الأحزاب الكردية التابعة للمجلس الوطني الكردي.

تجدر الإشارة إلى أنه كان قد دخل الفصيل خلال العملية العسكرية التركية في مناطق شمال شرق سوريا وقامت بارتكاب العشرات من الانتهاكات بحق عوائل كردية وعربية في المنطقة وقاموا بالمشاركة في عمليات طرد سكان المدينة الأصليين وتوطين عوائلهم فيها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق