باكستان : “مسيرة مليونية” رفضا للتطبيع مع الاحتلال (شاهد)

السياسي – نظمت جماعة علماء المسلمين في باكستان، “مسيرة مليونية” شارك فيها عشرات الآلاف، لدعم القضية الفلسطينية، ورفض التطبيع مع دولة الاحتلال .

وقال زعيم الجماعة الإسلامية في باكستان، مولانا سليم الله الوازي، إن “إسرائيل متورطة في الأبادة الجماعية للمسلمين في فلسطين، ولن نسمح للحكومة الفيدرالية الباكستانية، بإقامة علاقات دبلوماسية معها”.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وكانت تقارير تحدثت قبل مدة عن اتصالات سرية بين مسؤولين باكستانيين، والاحتلال للسير في مسار التطبيع على غرار الإمارات والبحرين والسودان والمغرب، لكن الخارجية الباكستانية نفت ذلك.

وتداولت حسابات باكستانية، صورا لأعداد كبيرة من المشاركين في المسيرة.

وشارك بكلمات مصورة في المسيرة كل من خطيب المسجد الأقصى، الشيخ عكرمة صبري، ورئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية.

وثمن صبري موقف الشعب الباكستاني الرافض للتطبيع مع الاحتلال، والمسيرة الحاشدة لتأكيد حق الفلسطينيين والمسلمين في أرض فلسطين.

وأعرب عن رفضه لعمليات التطبيع الجارية مع الاحتلال، وأثرها السلبي على القضية الفلسطينية، وقضية القدس المحتلة التي تتعرض للتهويد واستهداف مقدساتها.

وقال هنية في كلمة مصورة إن عدم التفريط أو التنازل عن الأرض، والتمسك بحق عودة اللاجئين الفلسطينيين وخيار المقاومة الشاملة ضد إسرائيل مسارات استراتيجية لدى حركته.

وأشار إلى أن “الباكستانيين يمثلون عمقًا إستراتيجيا للقضية الفلسطينية والقدس والأقصى والجهاد على أرض فلسطين، ومظلة لشهدائنا الأبرار”.

وشهد العام 2020 إعلان كل من الإمارات والبحرين والسودان والمغرب، تطبيع علاقاتها مع إسرائيل، فيما تقول الرباط إنها قامت فقط بـ”استئناف العلاقات مع تل أبيب”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى