بالدموع.. بايدن يودع منزله إلى مقر الحكم

السياسي – بكى الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، اليوم الثلاثاء، أثناء توديعه لولايته ديلاوير، استعدادا للانتقال إلى العاصمة واشنطن.
جاء هذا أثناء توجيه الرئيس المنتخب رسالة شكر قبل انتقاله من الولاية التي كان يقيم فيها إلى واشنطن، تمهيدا لتسلم السلطة في العاصمة.

وفي كلمته التي بدا فيها الرئيس الأمريكي متأثرا، قال مخاطبا الشعب الأمريكي:” أنا فخور بكوني رئيسكم”.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وأشار بايدن إلى أن زوجته طلبت منه ألا يكون عاطفيا في خطابه، إلا أنه لم يستطع التحكم في الدموع التي غلبته.

​يأتي هذا في الوقت الذي تجري فيه الاستعدادات في الولايات المتحدة على قدم وساق من أجل حفل تنصيب الرئيس المنتخب يوم غد الأربعاء.

وأعلن القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي، كريستوفر ميلر، الثلاثاء، أن مكتب التحقيقات الاتحادي يساعد الجيش الأمريكي في إجراء تدقيق في أكثر من 25 ألف جندي من الحرس الوطني يتم نشرهم للمساعدة في حماية مبنى الكونغرس الأمريكي (الكابيتول) خلال تنصيب الرئيس المنتخب جو بايدن، وذلك بسبب مخاوف أمنية.

ومنذ الساعات الأولى من صباح الثلاثاء، بدا وسط واشنطن، أشبه بحصن منيع قبل يوم من موعد تنصيب بايدن رئيسا، في مراسم ستجرى تحت مراقبة أمنية مشددة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى