بايدن وزوجته يتفقدان تكساس بعد موجة صقيع قطبية

تفقد الرئيس الأمريكي جو بايدن جهود الإغاثة في هيوستن، بعدما ضربت عاصفة شتوية شديدة بشكل غير عادي ولاية تكساس ما دفع شبكة الكهرباء بالولاية إلى حافة الانهيار.

وقال بايدن للعاملين في مركز عمليات الطوارئ في هيوستن “يا لها من عملية تجري هنا. إنها على الأرجح الأفضل في البلاد. أنتم تنقذون حياة الناس”.

وزار بايدن المكان برفقة زوجته جيل بايدن لتفقد الولاية الجنوبية بعد الأضرار الفادحة التي تسببت بها في الأسبوع الماضي موجة صقيع قطبي نادرة حرمت ملايين السكان من الكهرباء ومياه الشرب.

وقالت المتحدثة باسم الرئاسة جين ساكي إن “الرئيس سيلتقي مسؤولين محليين لمناقشة خطط الإغاثة بعد العاصفة”.

وحرم الملايين من سكان تكساس من الكهرباء ومياه الشرب خلال الأسبوع الماضي عندما ضربت ولايتهم، المعتادة على درجات حرارة أكثر اعتدالا، بصورة مفاجئة موجة صقيع قطبية.

ووفقا لوسائل إعلام أمريكية فقد أودت هذه العاصفة القطبية، بحياة 70 شخصا على الأقل.

وكان بايدن وقع السبت إعلان طوارئ جديدا لتكساس، وهو إجراء يتيح للولاية الحصول على مساعدات فدرالية طارئة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى