بذريعة المساعدات…تركيا ترسخ وجودها في سوريا

افتتحت مؤسسة البريد التركية، أمس الثلاثاء، فرعاً لها بمدينة تل أبيض الواقعة ضمن منطقة “نبع السلام” شمال سوريا، في محاولة لترسيخ وجودها عبر إنشاء هيئات إدارية تحت عنوان مساعدة السوريين في مناطق سيطرتها.

وبحسب صحيفة “أحوال تركية” حضر حفل الافتتاح والي شانلي أورفة عبدالله أران ومدير مؤسسة البريد مصطفى كارغين ورئيس المجلس المحلي لمدينة تل أبيض وائل حمدو.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وفي كلمة له خلال حفل افتتاح الفرع، قال أران إن “مشاريع المؤسسات العامة في مدينتي تل أبيض ورأس العين تتواصل دون انقطاع بدعم تركي وبالتعاون مع وحدة تنسيق الدعم السورية (مستقلة)، في منطقة عملية نبع السلام”.

وأضاف أران أن تل أبيض أصبحت من بين المناطق السورية الأكثر أمناً وسلاماً بفضل انتصارات القوات المسلحة التركية بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان”، وأضاف “تركيا ستواصل مكافحة الإرهاب وحماية الشعب السوري المظلوم”.

وعقب افتتاح الفرع انتقل أران والوفد المرافق له لحضور حفل وضع حجر الأساس لمستشفى النساء والولادة الجديد الذي سيتم إنشاؤه في تل أبيض.

وتواصل تركيا تقديم الدعم في مجالات متعددة تشمل المواصلات والبنية التحتية والتعليم والأمن والصحة لمدينة تل أبيض التي تم تطهيرها من التنظيمات الكردية السورية خلال عملية نبع السلام العسكرية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى