بريطانيا : السجن لكل من يسعل في وجه رجال الشرطة

:

السياسي – أعلنت السلطات البريطانية أن السعال المتعمد في وجه رجال الشرطة والطوارئ سيعرض صاحبه إلى اتهام بالاعتداء، حسبما أفادت وكالة “رويترز”.
قال مدير الادعاء العام في بريطانيا ماكس هيل، اليوم الخميس، إن أي شخص يزعم أنه مصاب بفيروس كورونا ويسعل عمدا في وجه موظفي الطوارئ سيواجه عقوبة السجن لمدة عامين، مستندا إلى تقارير وردت في الأيام الأخيرة تسجل حالات سعال متعمد في وجه رجال الشرطة وغيرهم من موظفي الطوارئ والعاملين في المتاجر.

وأضاف هيل في بيان: “موظفو الطوارئ يحظون بأهمية أكثر من أي وقت مضى مع اصطفاف المجتمع في مواجهة جائحة كورونا”.
وأردف قائلا: “لذلك أفزعتني تقارير تفيد أن أشخاصا يزعمون أنهم مصابون بمرض كوفيد-19 ويسعلون عمدا في وجوه ضباط شرطة وغيرهم ممن يقفون في الصفوف الأمامية” مؤكدا أن هذا الأمر يعتبر جريمة يتعين وقفها، حسب تعبيره.

وقال الادعاء العام البريطاني إن رجلا يبلغ من العمر 45 عاما اعترف، أمس الأربعاء، بثلاثة اتهامات بالاعتداء على موظف طوارئ بعد أن زعم أنه مصاب بالفيروس وقام بالسعال في وجوه ضباط شرطة لندن كانوا يعتقلونه لسبب آخر.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد صنفت، يوم 11 آذار/ مارس الجاري، فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض “كوفيد 19″، وباء عالميا (جائحة)، في الوقت الذي تجاوز فيه عدد المصابين بالفيروس جميع التوقعات.

وبلغت آخر إحصاءات العدد الإجمالي للمصابين بفيروس كورونا في جميع أنحاء العالم قرابة 475 ألف شخص، كما تجاوز عدد الوفيات 21 ألفا، وبلغ عدد المتعافين قرابة 115 ألف شخص.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى