بريطانيا تدعو إسرائيل وفلسطين للعودة “لحل الدولتين”

وصل وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب إلى إسرائيل مساء أمس الثلاثاء في زيارة يبحث خلالها مستجدات الأوضاع بعد وقف إطلاق النار بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني.

وقال راب مساء الثلاثاء في تغريدة عبر حسابه على تويتر: “وصلت للتو إلى إسرائيل، سألتقي بقادة بارزين هنا وفي الأراضي الفلسطينية المحتلة للتباحث بشأن كيفية جعل وقف إطلاق النار الأخير مستداماً”.

وأضاف: “يجب علينا إنهاء دائرة العنف وإحراز تقدم نحو سلام دائم”.

وتأتي زيارة راب التي تستغرق يوماً واحداً بعد أن كان نظيره الأمريكي أنتوني بلينكن قد تعهد أمس خلال جولة له في الشرق الأوسط بإعادة بناء العلاقات الأمريكية مع الفلسطينيين عبر إعادة فتح قنصلية في القدس وتقديم الأموال لمساعدة قطاع غزة.

وتأتي هذه التحركات الدبلوماسية لدعم ترسيخ وقف إطلاق النار الهش بين إسرائيل وحماس والذي أنهى تصعيدا داميا استمر 11يوماً.

ورحب راب بوقف إطلاق النار قائلا في بيان إن “من المهم أن يركز جميع الأطراف الآن على ضمان استمراره”.

واعتبر أن الأحداث الأخيرة “تظهر الحاجة الملحة لإحراز تقدم حقيقي نحو مستقبل أكثر إيجابية لكل من الإسرائيليين والفلسطينيين وكسر حلقة العنف التي أودت بحياة كثيرين”.

وشدد راب على أن “المملكة المتحدة تدعم حل الدولتين باعتباره الطريقة الأفضل لتحقيق سلام دائم”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى