بريطانيا توافق على استخدام لقاح بيونتيك – فايزر ضد كورونا

السياسي-وكالات

أعلنت شركة “بيونتيك” Biontech الألمانية و”فايزر” Pfizer الأمريكية للأدوية الأربعاء أن الهيئة التنظيمية البريطانية للأدوية أصدرت موافقة طارئة على اللقاح المضاد لكورونا الذي طورته الشركتان.

وسيمنح هذا البريطانيين الضوء الأخضر للحصول على اللقاح في وقت أقرب من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية.

وتعتبر هذه أيضا أول موافقة على اللقاح الذي يحمل اسم “BNT162b2” على مستوى العالم.

وطلبت المملكة المتحدة بالفعل 40 مليون جرعة، تكفي لتطعيم 20 مليون شخص، حيث يحصل كل شخص على جرعتين.

وستكون عشرة ملايين جرعة متاحة قريبا جدا، وستصل 800 ألف جرعة إلى المملكة المتحدة خلال أيام.

وأعلنت الشركتان الأربعاء أنه من المتوقع وصول الشحنات الأولى إلى المملكة المتحدة في غضون أيام قليلة. وقالت الشركتان في بيان: “أول موافقة طارئة على لقاح كوفيد-19 تعد نقلة نوعية علمية رائدة”.

وأكد متحدث باسم وزارة الصحة البريطانية إصدار الموافقة اليوم في لندن.

وهذا هو أسرع لقاح يتم تطويره في التاريخ، حيث استغرق 10 شهور للمرور عبر الخطوات التي تستغرق سنوات في العادة.

وقال وزير الصحة مات هانكوك في تغريدة بموقع تويتر “الغوث في الطريق. دائرة الصحة مستعدة لبدء عملية التطعيم بداية الأسبوع القادم”.

وبالنسبة للقاح بيونتيك/ فايزر، أظهرت سلسلة واسعة من الاختبارات فاعلية توفر حماية بنسبة 95% ضد كورونا. وقالت الشركتان عقب اختتام التحليلات الأخيرة إن اللقاح عمل بشكل جيد على نحو مماثل في جميع الفئات العمرية والاختلافات الديموغرافية الأخرى ولم يظهر عمليا أي آثار جانبية خطيرة. وتبلغ نسبة الحماية التي يوفرها التطعيم للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عاما أكثر من 94%.

وتتعلق هذه النتائج الإيجابية بالوقاية من مرض كوفيد-19 ولم يتضح بعد إلى أي مدى يحمي اللقاح أيضا من العدوى ومن إمكانية انتقال الفيروس.

وتعتزم وكالة الأدوية الأوروبية “إيما” أيضا اتخاذ قرار بشأن توصية الموافقة على لقاح كورونا لبيونتيك وفايزر في كانون أول/ ديسمبر الجاري. وأعلنت الوكالة أمس الثلاثاء أن نتائج المراجعة ستكون متاحة بحلول 29 كانون أول/ ديسمبر على أبعد تقدير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى