بريطانيا.. سحب جائزة من زعيمة ميانمار بسبب الروهينجا

السياسي – سحب مركز “سيتي أوف لندن” للتمويل جائزة من زعيمة ميانمار أونغ سان سو تشي، على خلفية الممارسات الدموية بحق مسلمي الروهينجا في إقليم أراكان.

وأجرت الهيئة الإدارية لمركز “سيتي أوف لندن” المسؤول عن منطقة التمويل في العاصمة البريطانية، تصويتاً على إلغاء جائزة “حرية المدينة” التي قدمها إلى سو تشي قبل 3 سنوات.

وفي يناير/ كانون الثاني الماضي، أمرت محكمة العدل الدولية ميانمار باتخاذ جميع التدابير التي في حدود سلطتها لمنع وتجنب الإبادة الجماعية ضد أقلية الروهينجا المسلمة.

واعترفت زعيمة ميانمار سو تشي، خلال إفادتها أمام محكمة العدل الدولية، في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، باستخدام بلادها “قوة غير متناسبة”، في التعامل مع مسلمي ولاية أراكان.

وقالت سو تشي “لا أستبعد استخدام قوة غير متناسبة (في أراكان)، لكن هذا الأمر لا يرقى إلى حد الإبادة الجماعية”.

ومنذ 25 أغسطس/ آب 2017، تشن القوات المسلحة في ميانمار ومليشيات بوذية، حملة عسكرية تتضمن مجازر وحشية ضد الروهينجا في أراكان.

وأسفرت هذه الجرائم المستمرة عن مقتل آلاف الروهنجيين، بحسب مصادر محلية ودولية متطابقة، فضلا عن لجوء قرابة مليون إلى بنغلاديش، وفق الأمم المتحدة.

وتعتبر حكومة ميانمار الروهينجا “مهاجرين غير نظاميين” من بنغلاديش، فيما تصنفهم الأمم المتحدة “الأقلية الأكثر اضطهادا في العالم”.

(الأناضول)

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى