بريطانيا.. نصف الشركات قد تستغني عن 50% من موظفيها

السياسي-وكالات

أكثر من ربع الشركات البريطانية خفضت أعداد الموظفين لديها على المدى القصير، بعد أن ضغط انتشار فيروس كورونا على اقتصاد البلاد، وفقا لمسح نُشر اليوم الخميس.

قال مركز الإحصائيات الوطني إن “27% من الشركات التي استجابت للاستطلاع قالوا إنهم خفضوا أعداد الموظفين على المدى القصير، فيما قام 5% بتعيين موظفين جدد”.

وأُجري المسح على نحو 3642 شركة خلال الفترة من 9 مارس إلى 22 مارس، وليغطي فترة صغيرة من الفترة التي أعلن رئيس الوزراء بوريس جونسون إيقاف أغلب اقتصادات الدولة وذلك في 20 مارس، وفقا لرويترز.

وأظهر استطلاع آخر نُشر اليوم أيضا، من قبل غرفة التجارة البريطانية، والذي أُجري بين 25 مارس و27 مارس، أن نصف الشركات البريطانية من المتوقع أن تستغني عن 50% من موظفيها مؤقتا.

وكان وزير المالية البريطاني راشي سوناك، قد قال إن بلاده ستقوم بدفع 80% من الرواتب، بحد أقصى 2500 جنيه إسترليني في الشهر، للعاملين الذين جرى الاستغناء عنهم مؤقتا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى