بعد التطبيع.. واشنطن توقع اتفاقا يضمن “تفوق إسرائيل عسكريا”

السياسي – وقع وزير الحرب الإسرائيلي بيني غانتس، الخميس، اتفاقا مع نظيره الأمريكي مارك إسبر، يؤكد “التزام واشنطن الاستراتيجي بالتفوق النوعي العسكري لإسرائيل في الشرق الأوسط”.

وقال غانتس، في تغريدة عبر تويتر، “اليوم (الخميس) في العاصمة واشنطن، وبعد أشهر من العمل المتفاني في منصب وزير الحرب، أوقع إعلانا مشتركا يؤكد الالتزام الاستراتيجي للولايات المتحدة بالتفوق العسكري النوعي لإسرائيل في الشرق الأوسط لسنوات قادمة”.

ونقلت وسائل إعلام عبرية، من بينها صحيفة “جلوبس” الخاصة، عن مصدر أمني إسرائيلي لم تسمه، قوله إن “الطرفين ناقشا أيضا قضايا التسلح وأنظمة الدفاع والتعاون الاستخباراتي”.

وقال المصدر الأمني إن جوهر التوقيع بين الكيان الإسرائيلي والولايات المتحدة هو “تجديد الوعود بمحافظة واشنطن على التفوق العسكري النوعي لإسرائيل في المنطقة”.

وأضاف “ليس علينا العمل كثيرا لإقناع الأمريكيين بذلك”.

ويخشى الاحتلال، أن تقدم الولايات المتحدة على بيع أسلحة متطورة وخاصة طائرات “إف-35” الحربية لدول في الشرق الأوسط، خاصة بعد توقيع تل أبيب اتفاقيتي سلام مع الإمارات والبحرين في 15 سبتمبر/ أيلول الماضي.

وفي تصريحين منفصلين، أعرب وزير الاستخبارات الإسرائيلي إيلي كوهين، معارضة تل أبيب بيع الولايات المتحدة لطائرات “إف-35” الأمريكية للإمارات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى