بعد الجونة.. عرض «الرجل الذى باع ظهره» بمهرجان ستوكهولم

السياسي-وكالات

يشهد مهرجان ستوكهولم بالسويد، عرض فيلم الرجل الذى باع ظهره، وذلك يوم 11 نوفمبر الجاري، وهو الفيلم الذى عرض بليلة افتتاح مهرجان الجونة السينمائى فى دورته الرابعة وفاز بجائزة الجونة أفضل فيلم عربى.

فيلم الرجل الذى باع ظهره، يتناول قصة سام شاب سورى حساس عفوي، فر إلى لبنان، هربا من الحرب فى بلاده. دون إقامة رسمية، يتعثر سام فى الحصول على تأشيرة سفر لأوروبا، حيث تعيش حبيبته عبير، يتطفل سام على حفلات افتتاح المعارض الفنية ببيروت، حيث يقابل الفنان الأمريكى المعاصر الشهير جيفرى جودفروي، ويعقد معه اتفاقًا سيُغير حياته للأبد، شارك الفيلم كمشروع فى مرحلة التطوير فى منصة الجونة السينمائية فى الدورة الثانية لمهرجان الجونة السينمائي، عُرض «الرجل الذى باع ظهره» عالميًا لأول مرة فى الدورة الـ77 لمهرجان فينيسيا السينمائى.

وفاز الفيلم التونسى “الرجل الذى باع ظهره” للمخرجة كوثر بن هنية، بجائزتين فى الدورة الـ 77 لمهرجان فينيسيا السينمائى الدولى، حيث فاز بطل الفيلم يحيى مهاينى بجائزة أفضل ممثل، كما فاز الفيلم أيضا بجائزة أديبو كينج للإدماج، وهى جائزة مستوحاة من مبادئ التعاون الاجتماعى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى