بعد تعرضها لانفجار سفينة إسرائيلية تجري عمليات الإصلاح في دبي

السياسي – قال متحدث باسم شركة موانئ دبي العالمية اليوم الأحد، إن سفينة مملوكة لشركة إسرائيلية، تعرضت لانفجار في خليج عُمان، ستخضع للتقييم في دبي التي من المقرر أن تصل إليها غدًا.

وتعرضت السفينة ناقلة السيارات، التي تحمل اسم ”إم في هيليوس راي“ للانفجار بين ليل الخميس وصباح الجمعة. وقال مسؤول دفاعي أمريكي، إن الانفجار تسبب في حدوث فتحات في جانبي جسم السفينة.

وأضاف المتحدث باسم موانئ دبي العالمية: ”نحن على دراية بأن أضرارًا لحقت بسفينة شحن قبالة ساحل عمان، من المقرر أن تصل إلى الأحواض الجافة (في دبي) في أول مارس، حيث من الممكن إجراء تقييم“.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وتملك موانئ دبي العالمية الأحواض الجافة وتشغلها، وفيها تتم عمليات إصلاح السفن وصيانتها.

كان وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس، قال أمس السبت، إن تقييمًا أوليًا خلص إلى مسؤولية إيران عن الانفجار.

وأضاف انتس لهيئة البث الإسرائيلية (كان): ”إيران تسعى لضرب البنية الأساسية الإسرائيلية والمواطنين الإسرائيليين… موقع السفينة القريب نسبيًا من إيران، يثير فكرة وتقييم أن الإيرانيين هم من فعلوها“.

وتابع غانتس: ”هذا تقديري.. حتى الآن، وعلى مستوى التقييم المبدئي في ظل قرب المكان وسياق الأحداث“.

ولم يصدر تعليق عن المسؤولين الإيرانيين، وتشير قاعدة بيانات ملاحية للأمم المتحدة، إلى أن شركة شحن في تل أبيب تُسمى راي شيبينج ليميتد، تملك السفينة ناقلة السيارات، من خلال شركة مسجلة في جزيرة آيل أوف مان.

وقالت القناة 13 التلفزيونية الإسرائيلية أمس السبت، إن وفدًا إسرائيليًا في طريقه إلى دبي، للتحقيق في الواقعة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى