بعد خسائر فادحة… بوينغ تعتزم إلغاء المزيد من الوظائف

السياسي-وكالات

في الوقت الذي يستمر فيه تأثير فيروس كورونا على الاقتصاد العالمي، أعلنت شركة صناعة الطائرات الأمريكية “بوينغ” التي تعاني إضافة إلى الفيروس من أزمة طائرات “737 ماكس”، أنها تعتزم إلغاء المزيد من الوظائف بعد أن تكبدت خسائر فادحة منذ بداية 2020.

وذكرت الشركة الأربعاء أنه من المقرر شطب حوالي 7000 وظيفة إضافية بحلول العام الجديد (2021) مما يؤدي إلى انخفاض قوتها العاملة إلى 130 ألف موظف، أي أن يبلغ إجمالي عدد العمال الذين تم تسريحهم بفضل التقاعد والتقليص والتسريح منذ بداية 2020 حوالي 30 ألف موظف بعد أن كان لديها 160 ألف عامل حول العالم.

وقبل ثلاثة أشهر، أعلنت الشركة العالمية عن إلغاء 19000 وظيفة.

وأعلنت “بوينغ” عن قرارها هذا في اليوم نفسه من تسجيلها خسائر بقيمة 466 مليار دولار في الربع الثالث من العام الحالي.

وهوت الإيرادات في الربع الثالث بنسبة 29٪ إلى 14.14 مليار دولار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى