بلاك بانثر: واكاندا فوريفر يتصدّر شباك التذاكر للأسبوع الرابع

السياسي -وكالات

يواصل فيلم “بلاك بانثر: واكاندا فوريفر” من إنتاج شركة “مارفل” تصدّر شباك التذاكر في أمريكا الشمالية، لعطلة نهاية الأسبوع الرابعة على التوالي، حاصداً 17.6 مليون دولار، على ما أظهرت أرقام نشرتها شركة “إكزبيتر ريليشنز” المتخصصة.

وحصد هذا العمل، وهو تكملة لفيلم “بلاك بانثر” الذي حقق نجاحاً كبيراً في 2018 ويوجّه تحية إلى نجم الجزء الأول تشادويك بوسمان، حتى الآن 393.7 مليوناً في أميركا الشمالية وحدها و339 مليوناً في باقي أنحاء العالم.

وحلّ ثانياً فيلم “فايلنت نايت” الذي يؤدي فيه نجم “ستراينغر ثينغز” ديفيد هاربور دور سانتا كلوز غاضب يواجه مجموعة من الأشرار يقتحمون منزل عائلة ثرية.

وحصد العمل ذو الأجواء الميلادية 13.3 مليون دولار، في “انطلاقة قوية لفيلم حركة كوميدي”، بحسب الخبير ديفيد غروس.

أما في المرتبة الثالثة، فجاء فيلم الرسوم المتحركة “ستراينج وورلد” من ديزني، حاصداً 4.9 ملايين دولار فقط بعد عطلة نهاية أسبوع أولى مخيبة للآمال. وبما أنّ ميزانية الفيلم بلغت 180 مليوناً، قد يتكبد العمل خسائر بأكثر من 100 مليون دولار، وفق موقع “هوليوود ريبورتر” المتخصص.

وحصل فيلم الرعب-الكوميدي “ذي منيو” على المرتبة الرابعة مع إيرادات بلغت 3.6 ملايين دولار.

وفي المرتبة الخامسة، حلّ فيلم “ديفوشن” عن قصة طيارين مقاتلين ينتميان إلى البحرية الأمريكية، حاصداً 2.8 مليون دولار.

وفي ما يأتي الأفلام الخمسة المتبقية في ترتيب هذا الأسبوع:
6 – “أي هيرد ذي بيلز” (1.8 مليون دولار).
7- “بلاك آدم” (1.7 مليون دولار).
8- “ذي فايبلمانز” (1.3 مليون دولار).
9- “بونز أند أول” (1.2 مليون دولار).
10- “تيكت تو بارادايز” (850 ألف دولار).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى